الأمم المتحدة ترحب بقرار وقف إطلاق النار في ليبيا

تاريخ النشر: 21.08.2020 | 16:25 دمشق

 تلفزيون سوريا - وكالات

رحبت الأمم المتحدة بقرار الأطراف الليبية وقف إطلاق النار وتفعيل العملية السياسية، اليوم الجمعة.

جاء ذلك وفق بيان لستيفاني وليامز الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، تعقيبا على بيانين متزامنين صدرا عن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق ورئيس مجلس نواب "طبرق" عقيلة صالح.

وبحسب البيان عبرت وليامز، "عن ترحيبها الشديد بنقاط التوافق الواردة في البيانين الصادرين عن السراج، وصالح".

واعتبرت أن ما ورد في البيانين "يمثل قرارات شجاعة، ليبيا بأمس الحاجة إليها في هذا الوقت العصيب".

أضافت وليامز، أن المبادرتين "تبعثان الأمل مجددا في إيجاد حل سياسي وسلمي للأزمة الليبية التي طال أمدها" وصولا إلى تحقيق إرادة الشعب الليبي للعيش بسلام وكرامة".

وأعربت عن الأمل، بأن "تفضي دعوة البيانين لوقف إطلاق النار، إلى الإسراع في تطبيق توافقات اللجنة العسكرية المشتركة (5 زائد 5)، والبدء بترحيل جميع القوات الأجنبية والمرتزقة الموجودة على الأراضي الليبية".

وليامز دعت إلى "التطبيق العاجل والسريع لدعوة الرئيسين لفك الحصار عن إنتاج وتصدير النفط، وتطبيق الإرشادات المالية التي ذكرت في البيانين"، مشددة على أن "الاستمرار في حرمان الشعب الليبي من ثرواته النفطية يعتبر ضربا من التعنت غير المقبول محليا ودوليا".

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت حكومة الوفاق الليبية وقفا فوريا لإطلاق النار والعمليات القتالية في عموم البلاد، والدعوة لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في آذار المقبل.

فيما دعا صالح في بيان متزامن إلى الوقف الفوري لإطلاق النار، واختيار مدينة سرت مقرا مؤقتا للمجلس الرئاسي الجديد.

وكان رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي خالد المشري، أعلن الأربعاء، استعداده للقاء صالح بالمغرب، ضمن جهود تبذلها الرباط لحل الأزمة الليبية.