"إيمي كترونا" تدعو لمساءلة نظام الأسد على انتهاك حقوق الإنسان

تاريخ النشر: 07.03.2021 | 16:53 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

دعت مساعدة وزير الخارجية الأميركية والممثلة الخاصة بالإنابة لشؤون سوريا إيمي كترونا، إلى مواصلة الضغط على نظام الأسد ومساءلته على انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبها في السنوات الماضية.

اقرأ أيضاً: كندا تطالب بمحاسبة نظام الأسد بسبب انتهاكاته لحقوق الإنسان

 

اقرأ أيضاً: على غرار "قيصر".. شخصيات سورية تضغط لإصدار قانون عقوبات أوروبي

تصريحات كترونا جاءت خلال تهنئتها الفائزات بالجائزة الدولية للمرأة الشجاعة لهذا العام، مشيرة إلى أن الناشطة السورية أمينة الخولاني نالت الجائزة العام الماضي عن عملها مع "عائلات من أجل الحرية" التي تدافع عن المعتقلين وتطالب النظام بالإفراج عنهم.

اقرأ أيضاً: تقرير أممي: الحل العسكري في سوريا قتل وشرد الآلاف 

وأواخر الشهر الماضي، قالت وزارة الخارجية الأميركية: إن على مجلس حقوق الإنسان دعم من يكافحون ضد الظلم والاستبداد، بدءاً من التحقيقات في الانتهاكات في سوريا وصولاً إلى تعزيز حقوق الإنسان للنساء والأقليات ومحاربة العنصرية والاضطهاد الديني.

كما طلبت كندا يوم الجمعة الماضي، إجراء محادثات رسمية، بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب، بهدف محاسبة نظام الأسد على انتهاكات حقوق الإنسان، التي لا حصر لها ضد الشعب السوري منذ عام 2011.