إسرائيل تقصف منزل القيادي في "حماس" يحيى السنوار

تاريخ النشر: 16.05.2021 | 13:15 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية، اليوم الأحد، منزل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، بحسب بيان. للجيش الإسرائيلي.

وقال البيان: "تم قصف منزلي يحيى السنوار رئيس المكتب السياسي لــ حماس في غزة وشقيقه محمد السنوار رئيس الخدمات اللوجيستية والقوى العاملة في الحركة كونهما من بين الأهداف التي تعتبر بنية تحتية عسكرية لمنظمة (حماس) الإرهابية".

والسنوار (58 عاماً) من مؤسسي الجهازين الأمني والعسكري للحركة، وقضى 23 عاما متواصلة داخل السجون الإسرائيلية، حيث أُطلق سراحه ضمن صفقة تبادل الأسرى بين حماس وإسرائيل عام 2011، التي عُرفت باسم "صفقة شاليط".

وأدرجت الولايات المتحدة السنوار، مع اثنين من قادة حماس وهما "محمد الضيف" القائد العام لكتائب القسام، و"روحي مشتهى" عضو مكتبها السياسي، في لائحة "الإرهابيين الدوليين"، في أيلول عام 2015.

ووضعت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية السنوار، على قائمة المطلوبين للتصفية في قطاع غزة، حسب وسائل إعلام إسرائيلية.

ومنذ الإثنين، تشن إسرائيل عدواناً بالطائرات والمدافع على الفلسطينيين في قطاع غزة، أسفر عن 145 قتيلاً، بينهم 41 طفلاً، و23 سيدةً، و1100 إصابة بجراح متفاوتة، بحسب آخر إحصائية لوزارة الصحة الفلسطينية.