إدلب.. ضحايا أطفال بانفجار قرب مدينة سلقين

تاريخ النشر: 20.08.2020 | 12:01 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قضى ثلاثة أطفال وأصيب آخران، اليوم الخميس، بانفجار مجهول - يرجّح أنه ناتج عن صواعق مِن مخلفات المعارك السابقة - في قرية قرب مدينة سلقين شمال غربي إدلب.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ الجسم المجهول انفجر خلال لعب الأطفال قرب منزلهم في قرية "العلاني" التابعة لـ مدينة سلقين.

وأودى الانفجار بحياة الطفلين (محمد نور وعمر عبدو الأسود) مِن أبناء قرية العلاني، والطفل (ابراهيم كاجو) نازح مع عائلته مِن قرية سنجار التابعة لـ مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب، إضافةً لـ إصابةِ طفلين حالتهما خطرة.

وسبق أن قضى اثنان مِن المزارعين، يوم الجمعة الفائت، بانفجار لغم مِن مخلفات قوات نظام الأسد، أثناء عملهما في قطاف ثمار التين ضمن أراضي بلدة النيرب شرقي إدلب.

اقرأ أيضاً.. الألغام تملأ مسرح عمليات قوات النظام بإدلب.. الفاتورة دماء الناس

وكان الدفاع المدني السوري قد شدّد، في وقتٍ سابق، على ضرورة إبلاغ أقرب مراكزه في حال مشاهدة أي جسم غريب، محذّراً مِن الاقتراب منه ريثما تصل الفرق المتخصصة إلى المكان وتعمل على إزالة وإتلاف تلك الأجسام.