أعداد النازحين في درعا تضاعفت خلال الأسبوع الماضي

تاريخ النشر: 02.07.2018 | 19:50 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

 قال المتحدث باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن إن عدد النازحين في الجنوب السوري الذين اضطروا للهروب من قراهم بسبب هجوم النظام الأخير على المنطقة منذ أسبوعين ارتفع إلى أكثر من 270 ألف شخص.

وجاء ذلك على لسان محمد الحواري المتحدث باسم المفوضية في الأردن، بعد أن كانت الأمم المتحدة قد قالت الأسبوع الماضي إن 160 ألف شخص وصلوا إلى الحدود الأردنية والحدود مع الجولان، ما يعني زيادة وصلت إلى أكثر من 110 آلاف شخص خلال أسبوع.

وحذرت الأمم المتحدة من أزمة إنسانية في جنوب غرب سوريا بسبب هجوم قوات النظام والميليشيا الإيرانية بدعم روسي للسيطرة على درعا، التي وصل عدد القتلى فيها نتيجة الغارات الروسية وصواريخ النظام إلى أكثر من 214  مدنياً بينهم 65 طفلاً، و43 سيدة في النصف الثاني من شهر حزيران الماضي.

ويعاني النازحون على الحدود الأردنية وفي منطقة الجولان من ظروف إنسانية صعبة جداً، لعدم وصول أي مساعدات إغاثية إليهم منذ بدء الحملة العسكرية للنظام وروسيا على درعا، وفاقم من سوء الأوضاع إغلاق الأردن حدودها أمام هؤلاء النازحين.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي للصحفيين اليوم الإثنين بعد اجتماع مع مسؤولين من الأمم المتحدة إن شحنات مساعدات تنتظر الحصول على موافقات لدخول سوريا عبر الحدود الأردنية.

ولم توقف قوات النظام من هجماتها على مناطق متعددة من محافظة درعا، المشمولة باتفاق خفض التصعيد الذي توصلت إليه الأردن والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا، في تموز 2017، ومن المتوقع أن تزيد من تصعيدها بعد إعلان الفصائل العسكرية الانسحاب من المفاوضات مع الروس عقب جلسة يوم أمس، بسبب تعنت روسيا في مطالبها التي تدعو للاستسلام.

مقالات مقترحة
لبنان يعيد السماح للسوريين بدخول أراضيه لمراجعة مشفى أو سفارة
الهلال الأحمر القطري يراقب حملة لقاح كورونا شمال غربي سوريا |صور
كورونا.. 13 وفاة و243 إصابة في جميع مناطق سوريا