رداً بالمثل: الخارجية التركية تستدعي سفير إيران وتبلغه استياءها

تاريخ النشر: 11.12.2020 | 22:31 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

استدعت وزارة الخارجية التركية، مساء اليوم الجمعة، السفير الإيراني في أنقرة وأعربت عن استيائها إزاء "ادعاءات" لا أساس لها وجهتها طهران إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

يأتي ذلك ردّاً على استدعاء وزارة الخارجية الإيرانية السفير التركي لدى طهران، للاحتجاج على تصريحات للرئيس التركي اعتبرتها طهران "تستهدف وحدة الأراضي الإيرانية".

وكانت الخارجية الإيرانية قد قالت في وقت سابق من اليوم الجمعة، إن "تصريحات الرئيس التركي مرفوضة وتدخل في الشأن الإيراني وطالبنا أنقرة بالتوضيح".

اقرأ أيضا: أرمينيا تهدف عبر هجماتها إلى زعزعة أمن الطاقة في تركيا وأذربيجان

وردّد الرئيس التركي مقطعاً شعرياً عن منطقة "أراس" ضمن خطاب ألقاه أثناء الاستعراض العسكري للجيش الأذربيجاني، أمس الخميس، في العاصمة الأذربيجانية "باكو".

وعلى ضوء ذلك، نشر وزير الخارجية الإيراني "جواد ظريف" تغريدة على حسابه قال فيها إن "أردوغان لم يتم إخباره بأن الشعر الذي ردده في باكو بشكل خاطئ يتعلق بـالفصل القسري لمناطق شمال أراس عن الوطن الأم إيران".

وأضاف متسائلًا "ألم يخبره أحد أنه تحدث ضد استقلال جمهورية أذربيجان؟ لا أحد يستطيع الحديث عن أذربيجاننا العزيزة".

اقرأ أيضا: خوفاً من الدور التركي.. فرنسا تطالب بإشراف دولي في قره باغ

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "خطيب زاده" إن طهران استدعت السفير التركي بسبب تصريحات أردوغان "التدخلية وغير المقبولة في باكو" على حد تعبيره، مضيفاً "تم إبلاغ السفير التركي أن حقبة ادعاءات الإمبراطوريات الساعية للحرب والتوسع قد انتهت وأن إيران لا تسمح لأي أحد بالتدخل في وحدة أراضيها".

اقرأ أيضا: إيران تتحرك عسكرياً قرب إقليم قره باغ.. ما دوافعها؟

 

تركيا تعلن خلوها من متحور "أوميكرون"
جنوب أفريقيا.. الدول تعاقبنا بدلاً من الثناء لاكتشفانا المتحور الجديد
ألمانيا.. الاشتباه بأول إصابة بمتحور "أوميكرون"
الرحلة الجوية الأولى لـ "أجنحة الشام" بين مطاري دمشق وأبو ظبي
فرنسا: عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية تقوّض العلاقة مع الاتحاد الأوروبي
لماذا تدعم الجزائر التطبيع العربي مع النظام السوري؟