أدب

إذا تتبعنا تطور الأدب بشكل عام، فسنجد أن مختلف الأصناف الأدبية تتأثر بالتطور التكنولوجي، إذ نلاحظ في العقود الأخيرة تراجعاً كبيراً للوصف في كتب الأدب عموماً، في حين كان الوصف قبل ذلك يحتل مساحة أوسع في كتب الأدب
كثيرة هي القصص والروايات العالميّة التي وجدت طريقها إلى القلوب على اختلاف الشرائح العمريّة مثل "طرزان" ابن الغابة و"ماوكلي" فتى الأدغال. تلك الشخصيّات الكرتونيّة والسينمائيّة التي تابعها وعشق تفاصيلها الصغار والكبار على حدّ سواء
يتميّز الجزء الثاني من مسلسل مسرح العرائس لفرقة (مصاصة متة) بعنوان (يوميات دكتاتور صغير، 2012) بتركيزه على الأسئلة التي يواجهها الفكر الثوري، وصولاً إلى النقد الثوري في بعض الحلقات
ما سأقدمه أدناه هو محاولة يسيرة لمغامرة في اللسانيات الثقافية، وأقول مغامرة لأنها ليست نتيجة بحث معمق، بل مجرد تداعيات وخواطر متفرقة هلَّت من قراءاتي المتناثرة والذاكرة –الفردية منها والجمعية
ذهب فريق من الأدباء والنقّاد إلى القول بأن أسلوب المقالة قديم النشأة وله جذوره التاريخية في الأدب العربي المدوّن خلال العصور الوسطى، وظهرت المؤشرات الأولى للمقالة عند العرب في عدد مـن الأعمال والمؤلفات الأدبية