منظمة أنقذوا الأطفال

قالت "منظمة أنقذوا الأطفال"، إن أزمة المياه في شمال شرقي سوريا والعراق، تتسلل إلى كل ركن من أركان حياة الأطفال، مشيرة إلى معدلات الجفاف وانخفاض مستويات المياه في الأنهار الرئيسية ونقص الوصول إلى البنية التحتية لمحطات المياه المتضررة.
ما يزال الأطفال في الرقة يعيشون بين الأنقاض مع محدودية المياه والكهرباء وصعوبة الحصول على التعليم، بعد أربع سنوات من انتزاع المدينة من تنظيم الدولة في شمال شرقي سوريا.
وثقت منظمة "أنقذوا الأطفال" مقتل ما لا يقل عن 13 طفلاً على يد قوات النظام وروسيا في شمال غربي سوريا، خلال ثلاثة أيام.
وثّقت منظمة "أنقذوا الأطفال" مقتل 10 أطفال وإصابة ستة آخرين، من جراء ما لا يقل عن 11 هجوماً في شمال غربي سوريا، منذ بداية حزيران الماضي.
حذرت منظمة أنقذوا الأطفال من استمرار الهجمات والقصف على المدارس في شمال غربي سوريا على الرغم من وقف إطلاق النار الذي تم الاتفاق عليه منذ أكثر من عام.