محصول استراتيجي

رفعت حكومة النظام سعر شرائها لمحصول القطن "المحبوب" من الفلاحين للموسم الزراعي 2021 ما يُقدر بـ 550 ليرة سورية، زيادة عن التسعيرة التي حددتها "الإدارة الذاتية" في شمال شرقي سوريا.
أكد مصدر محلي لتلفزيون سوريا شراء ميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني وعبر تجار تابعين لها في مناطق الرقة الشرقية الخاضعة لسيطرة النظام، محاصيل القطن من الفلاحين بأسعار مغرية مقارنة باسعار النظام لتنقلها إلى العراق.
تقدمت أعداد كبيرة من المزارعين في ريف مدينة الرقة، بشكاوى ضد بلدية الشعب التابعة للإدارة الذاتية، بعد أن تسبب عدم التزامهم بتوجيهات لجنة الزراعة برش الطرقات غير المعبدة بالمياه، منعاً من انتشار الغبار الناتج عن مرور السيارات، بخسائر كبيرة
أعلن الرئيس المشترك لهيئة الاقتصاد والزراعة التابعة لـ "الإدارة الذاتية" في شمال شرقي سوريا سلمان بارودو أن "الإدارة ستعمل على شراء محصول القطن من المزارعين بشكل كامل، ووفق السعر الذي تم تحديده".
حددت هيئة الاقتصاد والزراعة التابعة لـ "الإدارة الذاتية" في شمال شرقي سوريا سعر شراء محصول القطن للموسم الزراعي لعام 2021 أعلى من التسعيرة التي حددها نظام الأسد.