فصائل التسوية

قتل شخص وجرح اثنان آخران بثلاث عمليات اغتيال منفصلة في محافظة درعا الخاضعة لسيطرة قوات النظام جنوبي سوريا.
لقي الشاب "أنس عدنان الحاج علي" مصرعه، اليوم الخميس، بعد استهدافه برصاص مجهولين بالقرب من مدينة جاسم بريف درعا.
شهدت محافظة درعا خلال اليومين الماضيين 3 عمليات اغتيال نفذها مجهولون في بلدات الكويا والعجمي وتل شهاب.
اندلعت اشتباكات، صباح اليوم الأحد، بين عناصر سابقين في الجيش السوري الحر وعناصر تابعين لـ "الفرقة الرابعة" في مدينة طفس بريف درعا الغربي.
رغم تسوية أوضاعهم القانونية مع الأجهزة الأمنية، تواصل قوات النظام اعتقال عدد من الفلسطينيين الذين انشقوا في وقت سابق عن جيش التحرير الفلسطيني التابع للنظام.