القصف الروسي

قتل طفل وأصيب شاب، اليوم الجمعة، من جراء انهيار مبنى سكني، كان تعرض لقصف قوات الأسد وروسيا، في بلدة الجينة غربي حلب.
نفذت طائرات حربية روسية، صباح اليوم الأربعاء، عدة غارات جوية استهدفت منطقة الأحراش قرب قرية "بسنقول" في ريف إدلب الجنوبي.
قالت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" في تقريرها اليوم الإثنين، إن القصف الجوي الذي نفذه النظام وحلفاؤه هو السبب الرئيسي في معظم حالات قتل المدنيين، وتدمير منازلهم وتشريدهم، وإنه على الرغم من ذلك فإن العديد من عمليات القصف المدفعي والصاروخي من منصات
وصف قائد الغواصة العسكرية الروسية "فيليكي نوفغورود"، الجنرال دينيس سوبين، اللحظات التي تسبق عملية قصف سوريا بـأنها لحظات "ممتعة"، خلال حديثه عن اللحظات التي تخللت إطلاق صواريخ "كاليبر" بعيدة المدى.
أعلنت منظمة الدفاع المدني السوري عن بدء مشروع لتركيب ألعاب للأطفال يغطي 31 موقعاً موزعاً على مخيمات وحدائق ومدارس في الشمال السوري، وذلك ضمن مشروع المشاركة المجتمعية الذي تقوم به.