واشنطن

أعلنت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن دعمها لصفقة محتملة لبيع طائرات "إف-16" الأميركية إلى تركيا، بعد يوم من رفع أنقرة حق النقض "الفيتو" عن عضوية فنلندا والسويد في حلف شمال الأطلسي "الناتو".
أكدت وزارة الخارجية الأميركية، أنه ستكون هناك "محادثات غير مباشرة" بين الولايات المتحدة وإيران في العاصمة القطرية الدوحة الأسبوع الجاري.
وأشار المسؤول الأوروبي إلى أن الأمن الإقليمي لا يمكن تحقيقه من دون إيران.
ليست المعارضة السورية وحدها من يقلقها الاتفاق النووي الإيراني، كذلك تخشى بعض الأصوات في أميركا من أن يؤثر هذا الاتفاق على المصالح الأميركية في الشرق الأوسط.