معلمتهن سورية..طالبات تركيات يفزن ببطولة للغة العربية

الطالبات الفائزات بالبطولة مع مدرسيهم (الأناضول)
تلفزيون سوريا

فازت أربع طالبات تركيات بالمركز  الأول في مسابقة "المدارس" للغة العربية، التي استضافتها قطر في نهاية نيسان الماضي، وتدرس الطالبات التركيات اللغة العربية بإشراف معلمة سورية ضمن كادر المعلمين. 

ونظم "مركز مناظرات قطر" البطولة  بهدف نشر ثقافة المناظرة في دول العالم العربي ومنطقة الشرق الأوسط، إذ شاركت في البطولة 15دولة عربية من أصل 50 دولة، حسب وكالة الأناضول. 

وقال فاتح شن أوجاك مدير ثانوية "إزميت محمد عاكف أرسوي" الشرعية للأناضول، إن مدرسته فازت بمناظرة اللغة العربية التي جرت على مستوى تركيا العام الماضي، ما أهّلها لتمثيل البلاد في المناظرة الدولية في قطر.

وأضاف أوجاك أن الطالبات تمكّن من تحقيق الفوز على طلبة الدول الأخرى، بما فيها الدول العربية، في 10 مناظرات شهدتها البطولة، وحازوا على اللقب الدولي في النهائي.

وشاركت معظم الدول العربية في البطولة، إضافة إلى دول أخرى مثل إنجلترا، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والسويد، وسويسرا، والولايات المتحدة، وروسيا، إلى جانب دول من الشرق الأقصى.

وتابع أوجاك"تحقيق تركيا للمركز الأول أثار دهشة واستغراب الدول العربية على وجه الخصوص، وممثلو بعض الدول وجدوا صعوبة في تصديق أن الطالبات الفائزات لسن عربيات"، مضيفا "سألني البعض منهم هل أنت متأكد بأن طالباتك لسن عربيات؟".

 

معلمة سورية

من جهتها قالت إيمان علوان سماقية معلمة الطالبات وهي سورية الجنسية، إنها لجأت من حلب إلى تركيا قبل 4 أعوام برفقة زوجها وأطفالها، مشيرة إلى أن مهنتها الأصلية هي المحاماة، إلا أنها تعمل كمعملة للغة العربية في ثانوية "محمد عاكف أرسوي" التي تدرس بها الطالبات الفائزات

وتابعت: "تحقيق الفوز لم يكن سهلا حيث عملن ليلا نهارا لإحراز هدفهن، والأهم من ذلك هو أن معظم الدول شاركت بطالبات لغتهن الأم العربية بما فيها الدول الغربية مثل تشيكيا وألمانيا، لذلك كان علينا العمل والتحضير أكثر لأن فريقنا مكون من طالبات أتراك". 

 آسيا أسودة كوموت (17عامًا)، إحدى الطالبات الفائزات وهي في الصف الثالث الثانوي  قالت لوكالة الأناضول، إن مواضيع المناظرة كانت كثيرة للغاية، وأنهن عملن بجد كبير خلال تحضيراتهن.

وأضافت كوموت، أن منافستهن لطالبات عربيات بعث الخوف في نفوسهن بالبداية، إلا أنهن تمكنّ من اكتساب الثقة بالنفس بعد تحقيقهن الفوز بالمرحلة الأولى من البطولة

وتابعت: "منافستنا لطالبات عربيات بالبطولة زاد من صعوبة مهمتنا، لكن نجحنا في النهاية بفضل الإيمان بالنصر والثقة والعمل الدؤوب". 

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم