جاويش أوغلو: لن نسمح لأميركا بإلهائنا على غرار اتفاق منبج

وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو أن بلاده عازمة على تطهير منطقة شرق الفرات من عناصر وحدات حماية الشعب مهما كلفهم ذلك، ولن نسمح لأميركا بإلهائنا على غرار اتفاق منبج.

وقال جاويش أوغلو في تصريحات له اليوم إن أنقرة اتخذت جميع التدابير اللازمة ضد ما سماها بالتهديدات الخارجية.

وأوضح الوزير التركي أن تركيا ستطهر شرق الفرات من عناصر وحدات حماية الشعب، كما طهرت عفرين وجرابلس من عناصر تنظيم "الدولة".

وأضاف سنطهر شرق الفرات مهما كلفنا ذلك، لا يوجد أي تغيير في عزيمتنا ولن نسمح لأميركا بإلهائنا على غرار اتفاق منبج.

وشدد جاويش أوغلو على أن بلاده اتخذت خطوات مهمة في عملية شرق فرات، مذكّرًا بأن الولايات المتحدة لم تفِ بوعدها بشأن منبج.

وقال مخاطباً الولايات المتحدة "إما أن نقوم بتنظيف منطقة شرق الفرات معاً، أو أن تدخل تركيا وحدها المنطقة لتنظيفها من الإرهابيين".

وتأتي تصريحات جاويش أوغلو بعد توصل تركيا والولايات المتحدة على اتفاق يوم الأربعاء الماضي، يقضي بإنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة (شرق الفرات) شمالي سوريا.

وقالت وزارة الدفاع التركية إنه تم التوصل إلى اتفاق لتنفيذ التدابير التي ستتخذ في المرحلة الأولى من أجل إزالة المخاوف التركية، في أقرب وقت.

وأكّدت أنه تم الاتفاق مع الجانب الأميركي على جعل المنطقة الآمنة ممر سلام، واتخاذ كل التدابير الإضافية لضمان عودة السوريين إلى بلادهم.

شارك برأيك

أشهر الوسوم