أنقرة وواشنطن تشكلان قوة مشتركة لتنسيق الانسحاب من سوريا

عناصر من الجيش الأميركي(Us army center)
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، تشكيل قوة مهام مشتركة بين أنقرة وواشنطن، بهدف تنسيق انسحاب القوات الأميركية من شمال وشرق سوريا.

تصريح  أوغلو  جاء خلال مشاركته في اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة في واشنطن.

وأوضح أن البلدين سيقيّمان المقترحات المتبادلة، من أجل إتمام مرحلة انسحاب القوات الأميركية من سوريا دون حدوث مشاكل.

وتابع قائلاً "الوفد التركي كان أمس في واشنطن وتم الاتفاق على تشكيل قوة مهام مشتركة لتنسيق الانسحاب الأميركي من سوريا، وكنت قد بحثت مع نظيري الأميركي مايك بومبيو هذا الأمر، والأخير أبدى إيجابية للمقترح، والقوة ستكون معنية فقط بتنسيق الانسحاب".

أوغلو دعا إلى إخراج قوات سوريا الديمقراطية "قسد" المدعومة أميركيا من مدينة منبج، مشيرا إلى وجود نوع من السرعة في تطبيق خريطة الطريق "رغم الظروف الجوية السيئة".

ولفت إلى أن واشنطن لا تفصل الأكراد عن المقاتلين في "قسد" وذلك سهوا أو عن عمد، وأضاف في تعليق على المنطقة الآمنة "إن كان المقصود بالمنطقة الآمنة، هو إنشاء منطقة عازلة للإرهابيين، فإن تركيا سترفض هذه الخطوة".

وأكد أنه لم يتضح إلى الآن كيفية إنشاء المنطقة الآمنة في شرق الفرات، مبينا أن المباحثات بين الطرفين جارية في هذا الشأن.

لكنه شدد على ضرورة منع "الإرهابيين" أو الميليشيات الموالية لنظام الأسد، من ملء الفراغ الذي سيحدث جراء انسحاب القوات الأميركية من الشمال السوري.

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم