8 وفيات و350 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام

تاريخ النشر: 28.09.2021 | 18:11 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت وزارة الصحة في حكومة نظام الأسد، مساء أمس الإثنين، تسجيل 8 حالات وفاة و 350 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، خلال الـ 24 ساعة الأخيرة.

وأوضحت الوزارة في بيان نشرته عبر معرّفاتها الرسميّة أماكن توزّع حالات الوفاة (وفاتان في دمشق وكذلك وفاتان في حلب ووفاتان في اللاذقية، بالإضافة إلى وفاة واحدة في كل من حمص والسويداء).

وتوزّع حالات الإصابة (134 في اللاذقية، و 52 إصابة في حلب، و 43 إصابة في دمشق، و 42 حالة في ريف دمشق، و 63 إصابة في طرطوس، و 20 حالة في درعا، و 10 إصابات في حمص، و 7 حالات غي الحسكة، و 3 في القنيطرة).

وقالت الوزارة إن حالات الشفاء من الفيروس ارتفعت إلى 23 ألفاً و599 بعد تسجيل 71 حالة شفاء جديدة، مشيرةً في الوقت ذاته إلى أن الحصيلة الإجمالية للوفيات بلغت 2215 وفاة، وللإصابات 33 ألفاً و323 إصابة.

وأعلن حسين دياب محافظ حلب التابع للنظام، عن مجموعة من الإجراءات الوقائية الجديدة للحد من انتشار فيروس كورونا، وذلك بهدف السيطرة على ارتفاع منحنى الإصابات في مختلف المدن، وازدحام المشافي بمرضى الجائحة، منها إلزامية ارتداء الكمامات في بعض الأماكن العامة، والالتزام بالتباعد المكاني والاشتراطات الصحية المفروضة سابقاً.

وكشف مسؤول في وزارة الصحة، الأسبوع الماضي، عن أن نسبة إشغال أسرة العناية المشدّدة لمرضى كورونا في مشافي دمشق العامة المخصصة للحالات المثبتة والمشتبه في إصابتها، بلغت 100 في المئة.

وقال مدير الجاهزية والطوارئ في الوزارة توفيق حسابا لصحيفة "البعث" التابعة للنظام، إنه "تم تحويل عدد من مرضى كورونا إلى مشافي ريف دمشق بهدف قبول جميع الحالات التي تحتاج إلى عناية مشددة".