وفاة شقيقين غرقا في نهر الفرات بجرابلس

تاريخ النشر: 07.06.2021 | 10:11 دمشق

إسطنبول - متابعات

قضى شقيقان غرقاً في نهر الفرات بمنطقة جرابلس في ريف حلب الشرقي وأُنقذت فتاة أخرى من الغرق في النهر خلال ممارستهم السباحة التي حذر منها فريق الدفاع المدني مرارا لخطورتها.

ونشر الدفاع المدني السوري عبر صفحته على "فيس بوك" أمس الأحد بيانا قال فيه إن الشقيقين اللذين تُوفيا والفتاة مهجرون من محافظة حمص ويسكنون في مخيم زوغرة.

وأضاف البيان أن عدد الأشخاص الذين قضوا غرقاً منذ منتصف شهر أيار الفائت حتى يوم أمس وصل إلى 11 مدنيا.

وتوفي الطفل عبد اللطيف حمود في الأول من الشهر الجاري غرقا في "بركة" لتجميع المياه أثناء لعبه بمحيط منزله في قرية إنب بريف إدلب الجنوبي.

وفي منتصف الشهر الفائت، قضى الشاب فضل عبد الكريم 17 عاماً مهجّر من أهالي بلدة كفرناها إثر غرقه في بحيرة (ميدانكي) شمالي حلب.

ووجه الدفاع المدني مجددا رسالة للمدنيين بضرورة الابتعاد عن السباحة في بحيرة "ميدانكي" وسواقي المياه في عفرين ونهر الفرات "لكونها غير صالحة للسباحة وخطرة جداً"، مع ضرورة عدم محاولة إنقاذ أي غريق مهما كانت صلة القرابة وطلب المساعدة وتأمين وسائل الأمان في حال وجود شخص متمرس في الإنقاذ.