واشنطن: مسار أستانا وصل إلى طريق مسدود

تاريخ النشر: 30.11.2018 | 09:11 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية هذر نويرت، إن مسار أستانا حول سوريا وصل إلى "طريق مسدود" وإن روسيا وإيران تتستران على رفض النظام المشاركة في اللجنة الدستورية والمسار السياسي.

وأضافت نويرت في بيان صحفي أمس الخميس، أن "إنشاء هذه اللجنة الدستوريّة وانعقادها في جنيف بحلول نهاية العام، هو أمر حيويّ من أجل تخفيف التوتّر بشكل مستدام وحلّ سياسي للنزاع".

وأردفت "روسيا وإيران تواصلان التستر على رفض نظام الأسد المشاركة في المسيرة السياسية وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2245".

وحثت المتحدثة الأميركية جميع الأطراف على العمل لخفض التوتر في سوريا وإحياء الحل السياسي وفقاً لقرار مجلس الأمن المذكور، وأشارت إلى جهود بلادها في المحافظة على وقف إطلاق النار في إدلب.

انتهت أمس الخميس جولة أستانا الـ 11 دون تحقيق أي تقدم في كل الملفات التي كان من المفترض أن تناقشها الدول الضامنة والنظام والمعارضة السورية، وتحديداً فيما يتعلق بتشكيل اللجنة الدستورية، لخلاف حاصل بين روسيا ودي مستورا، يتعلق بالثلث الثالث من اللجنة المعروف باسم "ثلث المجتمع المدني"، وفق ما أفاد به أحد أعضاء وفد المعارضة لموقع تلفزيون سوريا.

وأعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي مستورا عقب اختتام الجولة، فشل الدول الضامنة (تركيا، إيران، روسيا) في "تحقيق تقدم ملموس للتغلب على الجمود المستمر منذ عشرة أشهر في تشكيل اللجنة الدستورية".

 

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا