واشنطن تهدد بقطع الدعم عن "قسد" بحال تحالفها مع الأسد وروسيا

تاريخ النشر: 18.02.2019 | 09:02 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

هددت الولايات المتحدة الأميركية بإيقاف الدعم العسكري عن قوات سوريا الديمقراطية بحال تحالفها مع نظام الأسد أو روسيا.

جاء ذلك في تصريحات للجنرال بول لاكاميرا، قائد قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة التي تقاتل تنظيم "الدولة" في العراق وسوريا.

وقال لاكاميرا للصحفيين عن العلاقة مع قوات سوريا الديمقراطية "سنستمر في تدريبهم وتسليحهم إذا بقوا شركاء لنا"، لكنه حذر في الوقت ذاته من أن القانون الأمريكي يمنع التعاون مع روسيا وقوات نظام الأسد أيضاً.

وفي إجابته عن سؤال أحد الصحفيين حول ما إذا كان الدعم لقسد سيستمر إذا تحالفوا مع نظام الأسد قال لاكاميرا "لا". وأضاف قائلا لمجموعة صغيرة من الصحفيين "حينها ستنقطع هذه العلاقة، لأنهم سيعودون إلى النظام الذي لا نرتبط معه بعلاقة (أو) الروس...إذا حدث ذلك فلن نبقى شركاء معهم بعدها".

وتأتي تصريحات الجنرال الأميركي في ظل المباحثات التي تجريها قوات سوريا الديمقراطية مع نظام الأسد لحماية المناطق التي يسيطرون عليها بعد الانسحاب الأميركي من سوريا.

وتخشى قوات سوريا الديمقراطية من هجوم محتمل للقوات التركية التي تعتبر وحدات حماية الشعب (العمود الفقري لقسد) الذراع السوري لحزب العمال الكردستاني المصنف دولياً على أنه منظمة إرهابية.

مقالات مقترحة
ست وفيات و166 إصابة جديدة بفيروس كورونا شمال شرقي سوريا
حكومة الأسد تعتزم رفع أسعار الأدوية
كورونا.. أكثر من 450 إصابة جديدة بسوريا