واشنطن تطالب النظام بالإفراج عن المعتقلين خوفاً من تفشي كورونا

تاريخ النشر: 26.03.2020 | 12:29 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

طالبت الولايات المتحدة نظام الأسد بالإفراج الفوري عن المعتقلين في سجونه، خوفا من تفشي فيروس كورونا بينهم.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس في بيان أمس الأربعاء، "في ضوء التهديدات التي يمثلها فيروس كورونا تكرر واشنطن دعوتها إلى نظام الأسد لاتخاذ خطوات ملموسة وحماية مصير آلاف المدنيين، ومنهم مواطنان أمريكيان معتقلان تعسفياً في مراكز الاعتقال المكتظة التابعة للنظام في ظروف غير إنسانية".

وأضافت "هذه الظروف مواتية بشكل أساسي للانتشار السريع للفيروس، مما سيكون له آثار مدمرة على المحتجزين الضعفاء الذين هم أصلا في حالة صحية سيئة بعد أشهر أو حتى سنوات من التعذيب وسوء التغذية والحرمان من الرعاية الطبية".

كما طالبت النظام بمنح كيانات محايدة ومستقلة، بما في ذلك منظمات طبية وصحية، إمكانية الوصول إلى مرافق الاحتجاز التابعة له بشكل فوري.

وأكد البيان على ضرورة وقف نظام الأسد جميع الأعمال العدائية ويتيح وصول المساعدات الإنسانية إلى مخيمات النازحين الموجودة في سوريا من دون عوائق.

وأعلن نظام الأسد مساء الأربعاء، تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس كورونا "كوفيد – 19"، ليرتفع عدد المصابين إلى أربعة.

وسبق إفصاح "حكومة نظام الأسد" عن أول إصابة بفيروس كورونا، اتخاذ إجراءات عديدة قالت إنها تهدف لـ منع تفشّي الفيروس، ومنها تعليق العمل في الوزارات وإغلاق الأسواق وإيقاف الأنشطة الاجتماعية، فضلاً عن إيقاف العمل بتجديد ومنح جوازات ووثائق السفر والإقامات بأنواعها وإجازات السوق ووثائق السجل العدلي، حتى إشعار آخر.

 

مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر