مقتل قيادي في "أحرار الشام" بانفجار غرب إدلب

18 آذار 2020
تلفزيون سوريا - خاص

قتل قيادي في "حركة أحرار الشام" التابعة للجبهة الوطنية للتحرير، اليوم الأربعاء، بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في ريف إدلب الغربي.

وقال مراسل تلفزيون سوريا: إن عبوة ناسفة انفجرت بسيارة قائد "لواء العباس" في "أحرار الشام" علاء العمر، وذلك أثناء مروره في قرية عين الباردة بمنطقة جسر الشغور غرب إدلب.

وأضاف المراسل، أن الانفجار أدّى إلى مقتل القيادي على الفور، مشيراً إلى أن "العمر" المعروف أيضاً بـ"علاء أبو أحمد" ينحدر مِن قرية الرامي في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

وسبق أن اغتال مجهولون، أواخر شهر أيلول مِن العام الفائت، مقاتلين مِن "حركة أحرار الشام" التابعة لـ الجيش الوطني السوري، وذلك في منطقة ترحين شمالي مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وتشهد مناطق سيطرة الفصائل العسكرية في ريفي حلب وإدلب، العديد مِن عمليات الاغتيال والتفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات ودراجات ناريّة ملغّمة، تستهدف مدنيين وقياديين ومقاتلين في الفصائل، وتُسجّل غالباً ضد مجهولين.

مقالات مقترحة
رئيس حكومة نظام الأسد: سبع نقاط للمعالجة وتسعة برامج أولوية
غباء "البطاقة الذكية"يرهق المواطنين في مناطق سيطرة نظام الأسد
غرفة زراعة نظام الأسد: التصدير ليس على حساب المستهلك.. ولم يتوقف
ارتفاع عدد الإصابات بكورونا شمال غربي سوريا إلى 760
42 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
الدفاع المدني يدفن شخصين يشتبه بإصابتهم بكورونا في مدينة الباب