مع قرب انتهاء الشتاء.. 50% في حماة لم يحصلوا على مازوت التدفئة

تاريخ النشر: 28.02.2021 | 10:57 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال عضو المكتب التنفيذي لقطاع المحروقات في حماة ثائر سلهب، إن نسبة توزيع المازوت في المحافظة بلغت نحو 50 بالمئة فقط، بموجب البطاقات الإلكترونية التي يبلغ عددها نحو 410 آلاف بطاقة أسرية.

وأوضح سلهب لصحيفة "الوطن" الموالية أن نسبة التوزيع هذه تختلف من منطقة لأخرى، فثمَّةَ مناطق تزيــد نسبة التوزيع فيها على 65 بالمئة، وبمناطق أخرى أقل من 40 بالمئة.

وخفّضت الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات)، مخصصات محافظة حماة من المازوت من 24 طلباً باليوم إلى 22، والبنزين من 16 طلباً إلى 15 يومياً، مع إضافة طلب أوكتان.

وبيّن سلهب أن هذا التخفيض بدأ منذ 20 الشهر الجاري، وهو ما أثَّرَ في توزيع مازوت التدفئة للمواطنين، مشيراً إلى أن المحافظة بحاجة يومياً لنحو 26 طلباً من المازوت، لتغطية حاجة كل المناطق لمختلف القطاعات كالنقل والأفران والقطاع العام والمشافي، ولزيادة نسبة توزيع الدفعة الأولى للأسر التي لم تستلمها حتى اليوم.

اقرأ أيضاً: 60 في المئة من السوريين لم يتسلموا مخصصاتهم من المازوت

ونقلت الصحيفة عن مواطنين من حماة ومصياف والغاب وسلمية وريف حماة الشمالي، أنهم لم يستلموا الدفعة الثانية من مخصصات العام الماضي من مازوت التدفئة حتى اليوم ومنهم من لم يستلم الدفعة الأولى من مخصصات العام الحالي، وأشاروا إلى أن التوزيع بالشتاء يسبب معاناة كبيرة نتيجة البرد الشديد وقلة المازوت، ما يخلق أزمة يستفيد منها المنتفعون وتجار السوق السوداء.

كما أوضح عدد من رؤساء مجلس المدن واللجان المكانية المكلفة بالمحروقات، أنهم ليسوا المسؤولين عن التأخر بتوزيع المازوت، فهم يوزعون المخصصات التي ترد لمناطقهم وفق المتاح وما ترسله لجنة المحروقات المركزية بالمحافظة.

اقرأ أيضاً: "النفط" تخفض كميات المازوت للمحافظات السورية بنسبة 20 بالمئة

وكشف وزير النفط التابع لحكومة الأسد، بسام طعمة، بداية الشهر الجاري شباط، أن نسبة مازوت التدفئة الموزع عبر البطاقة الإلكترونية بلغت 40 في المئة فقط، وأن 20 في المئة فقط من سكان العاصمة دمشق استفادوا من مخصصات المازوت.

وجاء ذلك خلال رده على تساؤلات أعضاء "مجلس الشعب"، وقال إن 60 في المئة من المواطنين لم يتسلموا مخصصاتهم من المادة، وهو ما قدره بنحو مليونين ومئتي ألف أسرة.

وبيّن طعمة أن ثمة عجزاً في المازوت، وهناك أكثر من 429 ألف طن لم تصل "نظراً للظروف التي فرضها الحصار والإجراءات الاقتصادية ونقص التوريدات من المشتقات النفطية"، بحسب ما قال.

اقرأ أيضاً: بشكل مفاجئ.. "محروقات" تخفض مخصصات "مازوت التدفئة" إلى النصف

اقرأ أيضاً: "محافظة ريف دمشق": نحتاج إلى 10 أشهر لتوزيع مازوت التدفئة