مسؤول أممي: عودة اللاجئين السوريين مسألة طوعية

تاريخ النشر: 04.10.2018 | 23:10 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:20 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أكد المنسق الأممي للشؤون الإنسانية في سوريا علي الزعتري بأن عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم مسألة طوعية تخصهم.

وقال الزعتري في مؤتمر صحفي في نيويورك بأن المنظمة الدولية لا تحث اللاجئين على العودة لكن إذا قرروا ذلك بأنفسهم فسوف نقدم لهم المساعدة.

كما نفى الزعتري وجود أي اتصالات بين الأمم المتحدة ونظام الأسد حول عودة اللاجئين، مؤكداً على ضرورة أن يتخذ المواطنون قرار العودة بشكل طوعي.

وشدد الزعتري خلال حديثه على أن عملية إعمار سوريا ليست من مسؤوليات الأمم المتحدة، وأنها معنية فقط بالجانب الإنساني.

وقال بهذا الخصوص "نحن لا نعرف كم ستستغرق عملية إعادة الإعمار 30 أو 50 سنة؟ لا نعرف بالضبط كم نحتاج لإعادة إعمار هذا البلد".

وأضاف "لدينا حاليا ما يتراوح بين 12 مليونا و13 مليون سوري بحاجة للمساعدة الإنسانية، وهناك 6.25 ملايين نازح، يتركز معظمهم في إدلب (شمال غرب) وريف دمشق (جنوب)، وخلال العام الحالي فقط اضطر أكثر من 1.2 مليونا إلى ترك بيوتهم وقراهم الأصلية".

وأشار الزعتري إلى حاجة الأمم المتحدة لـ 3.4 مليار دولار من أجل تغطية نفقات العمليات الإنسانية في سوريا لهذا العام، ولم يتوفر لديها سوى 45% من هذا المبلغ فضلاً عن نفقات العام الماضي.

وتطرق الزعتري لاتفاق سوتشي بين تركيا وروسيا بخصوص إدلب وقال "يحدوني الأمل أن يؤدي الاتفاق إلى معالجة كاملة للجانب الإنساني في المنطقة".

وتشتكي عدد من دول الجوار التي استقبلت لاجئين سوريين من الأعباء والنفقات المالية المترتبة لاستقبالهم على أراضيها، في حين طالب أكثر من مسؤول لبناني بضرورة عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

 

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا