مسؤول أممي: إعادة إعمار سوريا سيستغرق نصف قرن

مسؤول أممي: إعادة إعمار سوريا سيستغرق نصف قرن

أداما ديانغ مستشار الأمم المتحدة المعني بالإبادة الجماعية

تاريخ النشر: 20.09.2018 | 00:53 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أكد مسؤول أممي اليوم الأربعاء بأن إعادة إعمار سوريا قد تستغرق أكثر من نصف قرن، وأن نظام الأسد يستغل الحرب على الإرهاب لقتل شعبه.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي لأداما ديانغ مستشار الأمم المتحدة المعني بالإبادة الجماعية في المقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك.

وقال ديانغ بأن إعادة الإعمار في سوريا قد تستغرق أكثر من نصف قرن، فيما حذر المسؤول الأممي من أن نظام الأسد يستغل الحرب على الإرهاب في الاستمرار بقتل مواطنيه.

كما أعرب المسؤول الأممي عن أمله بأن يتمكن السوريون من تحقيق المصالحة بينهم على أسس المواطنة وليس على أسس الانتماءات الدينية والعرقية.

وقال "يحدوني الأمل ألا نرى شيعة أو سنة أو علويين، وإنما نرى سوريين يسعون معا من أجل بلادهم".

وحول موقفه من الاتفاق الأخير بخصوص إدلب والذي تم التوصل إليه بين تركيا وروسيا خلال قمة سوتشي رحب المسؤول الأممي بالاتفاق متمنياً أن تتمكن جميع الأطراف من احترامه، داعيا في الوقت ذاته بأن يلتزم الجميع بمنع وقوع فضائع وأعمال إبادة في سوريا.

يذكر أن نظام الأسد الذي تذرع بمحاربة الإرهاب ارتكب عشرات المجازر منذ انطلاق الثورة السورية ضد أبناء الشعب السوري الذي طالب بالحرية والكرامة، وتسببت آلته العسكرية بالإضافة لطيران حليفه الروسي بتدمير معظم المدن السورية الثائرة.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار