مدير الدفاع المدني السوري أول المتلقين للقاح كوفيد في شمال سوريا

تاريخ النشر: 29.04.2021 | 23:17 دمشق

إسطنبول - متابعات

تلقى مدير منظمة الدفاع المدني السوري، رائد الصالح، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، ليكون بذلك أول المتلقين للقاح في الشمال السوري.
ونشر "فريق لقاح سوريا"، المنظم لحملة التطعيم في الشمال السوري، على صفحته الرسمية في فيس بوك، تسجيلاً مصوراً يظهر الصالح في أثناء تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح.

وأعلن الفريق انطلاق حملة التطعيم بلقاح (كوفيد- 19)، اعتباراً من يوم السبت الأول من شهر أيار المقبل، وتستمر لمدة 3 أسابيع.

وأتى الإعلان خلال مؤتمر خاص أقامه الفريق للتعريف باللقاح، الذي دخل إلى الشمال السوري مؤخراً، ولشرح الخطة التي سيتم اعتمادها لتنفيذ الحملة. 

كما أجاب الفريق خلال المؤتمر عن كل الاستفسارات والتساؤلات التي طرحها الحضور، بخصوص اللقاح وحملة التلقيح، وذلك بحضور الفعاليات الطبية والشعبية والمدنية في محافظة إدلب، إضافة لمراسلي المحطات والوكالات العربية والأجنبية.

مديرية صحة إدلب تدرب الكوادر الطبية على حملة التلقيح

أقامت مديرية صحة إدلب وفريق لقاح سوريا، خلال الأسبوع الماضي، تدريباً للكوادر الطبية استعداداً لحملة التطعيم ضد كورونا.

وقالت مديرية  الصحة في بيانٍ عبر حسابها على فيس بوك، إن التدريب الأول استهدف مشرفي المحافظة والمناطق ومشرفي فرق اللقاح، حيث تم تعريفهم على اللقاح ومكوناته وكيفية ترتيب جلسات اللقاح

وأشار البيان إلى أنه تم التركيز على طرق متابعة الحالات بعد التلقيح في حال ظهور أية آثار جانبية وطريقة تدبيرها، إضافة لإدارة عمليات توثيق عمليات التلقيح، مضيفة أنها أطلعتهم على كل المعارف والمهارات المطلوبة لإدارة حملة اللقاح وتنفيذها بشكل آمن وفعال.

وأضافت أن التدريب في قسمه الثاني استهدف العناصر اللوجستيين في الفرق، حيث تم إطلاعهم على المعايير الدولية في حفظ ونقل وتوزيع اللقاح بالطرق العلمية السليمة، بما يحفظ فعالية وسلامة اللقاح، وذلك ضمن حزمة تدريبية معدة ومعتمدة من منظمة الصحة العالمية واليونيسيف.

يشار إلى أنّ الدفعة الأولى من لقاح كورونا وصلت إلى مناطق شمال غربي سوريا، في الـ 21 من الشهر الجاري، عبر معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن شاحنات تحمل نحو 53 ألف جرعة لقاح مضاد لفيروس كورونا وصلت إلى إدلب عبر معبر باب الهوى، بدعم وجهود من قبل منظمات طبية إقليمية ومحلية.

وأضاف المراسل أن هذه الدفعة من لقاح كورونا هي الأولى من نوعها والتي خصصت لمناطق شمال غربي سوريا، في حين لم ترد تفاصيل أخرى عن الدفعة.