مجهولون يغتالون موظفاً لدى "النظام" شمال درعا

تاريخ النشر: 13.04.2020 | 11:36 دمشق

آخر تحديث: 17.04.2020 | 09:21 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

أفادت شبكات إخبارية محليّة، اليوم الإثنين، أن مجهولين اغتالوا أحد الموظفين لدى نظام الأسد، وذلك بإطلاق الرصاص عليه في بلدة اليادودة شمال درعا.

وقال المتحدث باسم "تجمّع أحرار حوران" أبو محمود الحوراني لـ موقع تلفزيون سوريا إن مجهولين على دراجة ناريّة أطلقوا النار على أمين موسى المنجر (53 عاماً) في بلدة اليادودة، ما أدّى إلى مقتله على الفور.

وحسب مصدر محلّي في بلدة اليادودة، فإن "المنجر" يعمل لدى فرع "الأمانة العامة للثوابت الوطنية" التابع لـ نظام الأسد في درعا، فضلاً عن تعاونه مع "الأمن العسكري" التابع لـ"النظام" في المنطقة.

ويوم الخميس الفائت، اغتال مجهولون الشاب محمد بسام المطلق، بعد استهدافه بالرصاص أمام منزله في بلدة المزيريب، حيث أشار "التجمّع" أن "المطلق" متطوع في صفوف ميليشيا "لواء القدس" المساند لـ قوات النظام.

وقبل أسبوع تقريباً، قتل سلوان يوسف الجندي أمين شعبة "حزب البعث" التابع لـ"النظام" في مدينة نوى شمال درعا، وذلك برصاص أطلقوه مجهولون عليه أمام مبنى الشعبة في المدينة.

اقرأ أيضاً.. درعا.. مقتل قيادي في حزب "البعث" برصاص مجهولين

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا