مجلس الأمن يرفض العنوان الروسي خلال مناقشة التصعيد مع أوكرانيا

تاريخ النشر: 26.11.2018 | 22:11 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

تعرض الاقتراح الروسي بعقد جلسة في مجلس الأمن لمناقشة التصعيد بين روسيا وأكرانيا تحت عنوان "انتهاك الحدود الروسية" لنكسة بعد رفضه من قبل الأغلبية داخل مجلس الأمن.

وقبل بداية الجلسة قالت المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي إن بلادها وعدداً من الدول الأعضاء في المجلس ترفض انعقاد الجلسة تحت عنوان "انتهاك الحدود الروسية"، مما اضطر السفير الصيني الذي تترأس بلاده الرئاسة الدورية للمجلس لطلب تصويت على العنوان.

وجاءت نتيجة التصويت بموافقة أربع دول فقط بينها روسيا والصين، مقابل رفض 7 دول وامتناع دولتين عن التصويت، مما اضطر رئيس المجلس لانعقاد الجلسة دون العنوان الذي طالبت به موسكو.

ولم تتوقف الانتكاسة الروسية عند هذا الحد، حيث رفض ممثلو  14 دولة في المجلس (باستثناء الممثل الروسي) الحديث خلال الجلسة، مما أدى لإعلان الرئيس رفع الجلسة التي لم تستغرق أكثر من نصف ساعة فقط.

وقبيل انعقاد الجلسة، قال المندوب الأوكراني الدائم لدى الأمم المتحدة للصحفيين بمقر المنظمة في نيويورك، إنه "يجب تشديد العقوبات على روسيا، لأن موسكو لا تفهم أي لغة أخرى غير ذلك".

وأكد، أنه سيقدم خلال الجلسة أدلة على تورط روسيا في الهجوم، الذي تعرضت له 3 سفن حربية أوكرانية، أمس الأحد، في بحر آزوف.

ويوم أمس الأحد أطلقت القوات البحرية الروسية النار على ثلاث سفن أوكرانية كانت متجهة من البحر الأسود إلى مضيق كيرتش الذي يفصل القرم عن روسيا ويعتبر مدخلا إلى بحر آزوف، وقال جهاز الأمن الاتحادي الروسي إن السفن الأوكرانية "دخلت بصورة غير قانونية للمياه الإقليمية الروسية وتجاهلت التحذيرات وقامت بمناورات خطرة".

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية