لبنان: القبض على 3 مهرّبي محروقات إلى سوريا

تاريخ النشر: 03.06.2021 | 19:58 دمشق

إسطنبول - متابعات

ألقى الجيش اللبناني، القبض على 3 أشخاص بينهم سوري بتهمة تهريب الوقود إلى سوريا، وضبط آليات تستخدم في أعمال التهريب.

وقال الجيش في بيان صدر اليوم الخميس، إن وحدات الجيش المنتشرة في البقاع والشمال أوقفت يوم أمس الأربعاء لبنانيين اثنين ومواطناً سورياً، وأحبطت تهريب كمية من المحروقات إلى الأراضي السورية.

وأضاف البيان أن المضبوطات تتضمن 27 ألفاً و900 ليتر من مادة المازوت و8600 ليتر من مادة البنزين محملة في صهريجين وسيارة.

وأوضح البيان أن المضبوطات سُلّمت وبوشر التحقيق مع الموقوفين بإشراف القضاء المختص.

وتنشط عمليات التهريب من الأراضي اللبنانية باتجاه مناطق سيطرة النظام في سوريا بشكل شبه يومي. وقال المجلس الأعلى للدفاع في لبنان، العام الماضي، إن 124 معبراً غير رسمي تمر خلالها عمليات تهريب واسعة بين البلدين، وتواجه ميليشيا "حزب الله" اتهامات مباشرة بالمسؤولية عن هذا الملف من خلال تحالفها مع نظام الأسد.

وبين حين وآخر، يعلن الجيش اللبناني توقيف أشخاص وإحالتهم إلى القضاء بتهمة التهريب، ويصادر آليات وشاحنات تستخدم للغاية ذاتها.

ويشهد لبنان منذ عدة أشهر  أزمة شح في مادة البنزين دفعت كثيراً من محطات المحروقات إلى إقفال أبوابها، في حين تشهد محطات أخرى اصطفاف السيارات في طوابير تنتظر دورها لملء خزاناتها بالوقود.

وفي 15 من نيسان الماضي، أعلن وزير الطاقة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال ريمون عجر أن شح البنزين في لبنان سببه الأساسي التهريب إلى خارج البلاد بسبب فارق الأسعار بين لبنان وسوريا.

أهالي درعا البلد يطالبون بفتح معابر إنسانية
النظام يقصف درعا البلد واشتباكات "عنيفة" على عدة محاور
درعا.. قوات الأسد تحاول التقدم إلى مدينة جاسم ومقاتلوها يتصدون
ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا في عموم سوريا
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة