كورونا.. 7 وفيات و1418 إصابة شمال غربي سوريا

تاريخ النشر: 21.09.2021 | 17:13 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة التابعة لوحدة تنسيق الدعم، اليوم الثلاثاء، تسجيل 7 حالات وفاة و1418 إصابة جديدة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وأضافت الشبكة أن حالات الإصابة الجديدة التي سُجّلت هي 834 في محافظة إدلب و584 إصابة في ريف حلب، مشيرة إلى أن الحصيلة الإجمالية للإصابات شمال غربي سوريا ارتفعت إلى 63 ألفاً و4 إصابات.

وأجرت الشبكة 2616 تحليلاً جديداً ليصل إجمالي التحاليل إلى 253 ألفاً و298 تحليلاً، وسجلت 443 حالة شفاء جديدة ليبلغ إجمالي عدد المتعافين من الفيروس 32 ألفاً و509، وإجمالي الوفيات 1010 أشخاص.

photo5931299838517949784.jpg

وقالت وحدة نظام المعلومات الصحي في شبكة الإنذار المبكر إنه تم تصنيف 7 وفيات من الوفيات السابقة بسبب الإصابة بفيروس كورونا، وإن نسبة الإيجابية اليومية 54.2%.

وأوضحت أن من بين المصابين 25 شخصا من العاملين في القطاع الصحي، منهم 3 أطباء وصيدلانيان و11 ممرضا وقابلة قانونية، وفني، و200 حالة من النازحين داخل المخيمات.

مناطق "نبع السلام" شمال شرقي سوريا

كذلك أعلنت شبكة الإنذار المبكر عن تسجيل 102 إصابة جديدة بفيروس كورونا في منطقة عملية "نبع السلام"، التي يسيطر عليها الجيشان التركي والوطني السوري بريفي الرقة والحسكة.

وأشارت إلى أنها أجرت 273 تحليلاً جديداً ليصل إجمالي التحاليل إلى 21 ألفاً و948، في حين بلغ إجمالي عدد الإصابات في منطقة عملية "نبع السلام" 6722 إصابة توفي منها 41 حالة، وبلغ إجمالي حالات الشفاء 1260 حالة.

 

photo5931299838517949785.jpg

وقال الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، أمس الإثنين، إن الإصابات بفيروس كورونا مستمرة في الارتفاع في ظل إشغال جميع المشافي وتحذيرات بقرب انهيار النظام الصحي في مناطق شمال غربي سوريا.

وأضاف أن فرقه نقلت 12 وفاة بينهم 5 نساء من المشافي الخاصة بفيروس كورونا ودفنتهم وفق الإجراءات الاحترازية، بالإضافة إلى نقل 47 مصاباً بينهم 4 أطفال و22 امرأة إلى مراكز العزب الصحي والمشافي.

وكانت المنظمات الإنسانية العاملة في مناطق شمال غربي سوريا قد أعلنت، أمس الإثنين، اقتراب القطاع الصحي في المنطقة من "الانهيار"، بسبب تفشي فيروس كورونا ووصول الجائحة إلى ذروتها.