قصف مدفعي لـ"النظام" يسفر عن ضحايا جنوب حلب

تاريخ النشر: 11.09.2018 | 10:09 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص/ متابعات

قتل وجرح عدد مِن المدنيين، فجر اليوم الثلاثاء، بقصفٍ مدفعي وصاروخي لـ قوات "نظام الأسد" على قرية في ريف حلب الجنوبي.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن قوات النظام المتمركزة في "سد شغيدلة" قصفت بالمدفعية الثقيلة قرية "برنة" جنوب غرب حلب، ما أسفر عن مقتل الطفلة (مروة شلاش) وإصابة الطفلة (رغد شلاش) بجراح خطيرة.

وأضاف المراسل، أنه سبق أن جرح رجل وامرأة، يوم الخميس الفائت، بقصفٍ صاروخي ومدفعي لـ قوات النظام على بلدة جزرايا في الريف الجنوبي، ما أدّى إلى حركة نزوح مِن البلدة، خوفاً مِن تجدّد القصف على المنطقة.

وتعرّضت حينها بلدات "زمار، والعثمانية، وجزرايا" في ريف حلب الجنوبي، لـ قصفٍ "مكثّف" بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مصدره مواقع قوات "نظام الأسد" القريبة مِن نقطة المراقبة التركية في "تل العيس" جنوب غرب حلب.

وحسب ناشطين، استقدمت قوات "نظام الأسد" والميليشيات المساندة لها مؤخّراً، تعزيزات عسكرية إلى بلدة الحاضر القريبة، وسط ترجيحات بأن "النظام" يحضّر لـ معركة ضد الفصائل العسكرية في المنطقة.

وتشهد مناطق سيطرة الفصائل جنوب وغرب حلب، قصفاً مستمراً لـ قوات "نظام الأسد" والميليشيات الأجنبية المساندة لها، تتزامن مع اشتباكات متقطعة في نقاط التماس بين النظام والفصائل هناك، في ظل حركة نزوح كبيرة لـ أهالي المنطقة، نتيجة القصف والمعارك.

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"