فاينانشال تايمز: أول سفينة حبوب تبحر من أوكرانيا ترسو في سوريا

فاينانشال تايمز: أول سفينة حبوب تبحر من أوكرانيا ترسو في سوريا

سفينة رازوني الأوكرانية وهي ترفع علم سيراليون قبالة كيليوس في البحر الأسود بتركيا- التاريخ 3 آب 2022 - المصدر: فاينانشال تايمز
سفينة رازوني الأوكرانية وهي ترفع علم سيراليون قبالة كيليوس في البحر الأسود بتركيا- التاريخ 3 آب 2022 - المصدر: فاينانشال تايمز

تاريخ النشر: 16.08.2022 | 13:37 دمشق

آخر تحديث: 16.08.2022 | 17:50 دمشق

فاينانشال تايمز - ترجمة: ربى خدام الجامع

رست أول سفينة محملة بالحبوب أبحرت من أوكرانيا منذ بداية الغزو الروسي في ميناء طرطوس السوري عقب توقفها عن بث إشارتها التي تحدد موقعها في ساعة مبكرة من يوم الجمعة الماضي، بحسب ما تبين من خلال صور الأقمار الصناعية.

فقد تحولت السفينة رازوني إلى أكثر سفينة استرعت مراقبة العالم عن كثب، ويعود ذلك لأنها أول سفينة تبحر من ميناء أوديسا بعد توقيع اتفاق بوساطة أممية، حيث عملت تلك الاتفاقية على فتح ممر إنساني يتيح عبور سفن الشحن المحملة بالحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود لتصل إلى إسطنبول، بعدما تشتت شمل تلك السفن بين الموانئ الأوكرانية منذ بداية الحرب.

ومنذ أن أبحرت تلك السفينة في مطلع هذا الشهر، كانت وجهتها محل تخمين وتمحيص كبير، إذ لم تتمكن سفينة الشحن تلك المحملة بـ26.500 طن من الحبوب من الوصول إلى وجهتها المعلنة بالأساس في لبنان، بعدما رفض الشاري تلك الشحنة لأسباب تتصل بالجودة.

وهذا ما استدعى بيع الشحنة من جديد، بعدما أفرغت تلك السفينة 1500 طن من حمولتها في تركيا، ثم توجهت نحو وجهتها التالية المعلنة في مصر، غير أنها توقفت بأن توقف بث إشارتها عبر جهاز الإرسال لديها يوم الجمعة الماضي، بما أن هذا الجهاز يبث موقع السفينة ومعلومات تتصل بمسارها ورحلتها، فكانت آخر إشارة يرسلها ذلك الجهاز تلك التي وصلت عندما كانت قريبة من الساحل الشمالي الغربي لقبرص.

وبناء على الصور التي نشرتها مجموعة مخابر الكوكب المتخصصة بالتصوير عبر الأقمار الصناعية، تبين أن سفينة تحمل علم سيراليون قد رست في ميناء طرطوس بسوريا يوم الإثنين الماضي، وهذا الميناء ما هو إلا قاعدة بحرية روسية، كما أظهرت صور الأقمار الصناعية التي نشرتها وكالة الفضاء الأوروبية بأن السفينة رست بالقرب من ميناء طرطوس يوم السبت الفائت.

وحول ذلك يعلق سمير مدني وهو أحد مؤسسي مركز TankerTrackers للأبحاث الذي يقوم بتعقب الشحنات البحرية: "توقفت السفينة عن بث إشارتها في 12 آب عندما وصلت إلى شرقي قبرص، ثم شوهدت وهي تتجه نحو ذلك الميناء في صبيحة اليوم ذاته. حيث أمضت يومين وهي بمرفأ مؤقت قبل أن ترسو".

This satellite image from Planet Labs PBC shows the Sierra Leone-flagged cargo ship Razoni, center bottom with four white cranes on its red deck, at port in Tartus, Syria, Monday, Aug. 15, 2022. The first shipment of grain to leave Ukraine under a wartime deal has ended up in Syria, even as that country remains a close ally of Moscow, satellite images analyzed Tuesday by The Associated Press show. (Planet Labs PBC via AP)

 

يذكر أن عمليات الاتجار بالحبوب والمواد الغذائية مع سوريا لا تمثل انتهاكاً للعقوبات الغربية المفروضة على النظام بسبب الحرب السورية التي امتدت لفترة طويلة من الزمن، إلا أن بعض السفن تتجنب الإبحار في المياه الاقليمية لتلك الدولة والتصريح عن ذلك للعلن، وذلك بسبب الشروط المفروضة على المؤسسات المالية بحسب ما ذكره تجار الحبوب.

وهنا تجدر الإشارة إلى أن 16 سفينة أبحرت من موانئ أوديسا وتشورنومورسك وبيفديني ضمن صفقة الحبوب التي وقعت بوساطة أممية.

بيد أن الصور التي نشرتها مجموعة مخابر الكوكب تظهر سفينة رازوني وهي تصل للموانئ السورية في مرات ثلاث خلال هذا العام، وقد قطعت بث إشارتها في بعض المرات أو أصبحت إشارتها قاتمة.

بيد أن أي معلومات اتصال مع سفينة رازوني قد انقطعت فلم تتمكن صحيفة فاينانشال تايمز من التواصل مع الشركة التي تتبع لها ولا مع طاقمها.

كما لم يرد مركز التنسيق المشترك الأممي الذي يشرف على تلك الاتفاقية عندما طلب من كادره التعليق على الموضوع يوم الاثنين الماضي، واكتفى بالقول إن دوره يقتصر على ضمان عبور آمن للسفن التي تحمل صادرات أوكرانية من المواد الغذائية بين الممر المخصص للحبوب وإسطنبول، إلى جانب التأكد من عدم نقل تلك السفن لأي شخصيات غير مسموح لها بالسفر ضمن طاقمها أو نقلها لشحنات غير مرخص لها، كما أعلن أنه ليس من مهام المركز مراقبة سير الرحلات بعد إبحار تلك السفن من إسطنبول، بما أن الوجهة النهائية يمكن أن تتغير تبعاً للنشاط التجاري، وهذا الأمر بالتحديد لا يخضع لسيطرة ذلك المركز.

 

المصدر: فاينانشال تايمز     

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار