عودة آلاف السوريين المقيمين في تركيا لـ قضاء إجازة العيد

تاريخ النشر: 27.05.2018 | 13:05 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

يعتزم عشرات آلاف السوريين المقيمين في تركيا، الدخول إلى سوريا بهدف قضاء إجازة عيد الفطر هناك، وذلك مِن معبري "باب الهوى" في ريف إدلب، و"باب السلامة" في ريف حلب، إضافة إلى معبر جرابلس شمال شرق حلب، والذي فعّلته الحكومة التركية مؤخرّاً.

وقال المكتب الإعلامي لـ معبر "باب السلامة" في تصريح لـ موقع تلفزيون سوريا، إن عدد السوريين الزائرين والذين دخلوا سوريا خلال 13 يوماً مِن أجل قضاء إجازة رمضان وعيد الفطر، بلغ نحو 10 آلاف و 369 زائراً.

وأضاف المكتب الإعلامي، أن إجازة هذا العام بالنسبة لـ السوريين، كانت منظّمة بشكل دقيق مِن الجانبين السوري والتركي، لذلك لم يحدث ازدحام خلال عبور الزائرين، لافتاً أن حافلات المعبر تنقل الأهالي الزائرين مِن الجانب التركي وحتى "كراج سجّو" في مدينة اعزاز.

ولم يٌسمح - حسب المكتب الإعلامي لـ معبر "باب السلامة" - لـ  السوريين الحاصلين على الجنسية التركية أو حاملي الإقامة وإذن العمل، مِن العبور إلى سوريا عبر "باب السلامة"، وأن الأمر مقتصر على حاملي بطاقة الحماية المؤقتة "الكمليك".

وحسب وكالة "الأناضول"، اكتظ معبر "أونجو بينار" في ولاية كليس جنوب تركيا (المقابل لـ معبر "باب السلامة" في مدينة اعزاز شمال حلب)، بـ اللاجئين السوريين الذين يرغبون في العودة إلى سوريا مِن أجل قضاء إجازة عيد الفطر، مضيفةً أن عدد السوريين العابرين خلال 13 يوماً، بلغ نحو 10 آلاف شخص مِن بين 74 ألف شخص قدّموا طلبات زيارة إلى دائرة الهجرة التركية.

وينوي السوريون - حسب ما ذكرت وكالة "الأناضول" التركية - قضاء عيد الفطر مع أقاربهم في مناطق (إعزاز، وعين العرب، ومارع، وصوران، وأخترين، وعفرين، وجرابلس، والباب) وغيرها من المناطق التي سيطرت عليها فصائل الجيش السوري الحر بالاشتراك مع القوات التركية ضمن عمليتي "درع الفرات، وغصن الزيتون".

وأطلقت إدارة الهجرة في ولايات غازي عنتاب وكليس وهاتاي جنوب تركيا، ثلاثة مواقع إلكترونية تتيح لـ السوريين المقيمين في تركيا والراغبين بقضاء إجازة العيد في سوريا، الحجز لـ الدخول مِن معابر (باب السلامة، وباب الهوى، وجرابلس).

وأصدرت إدارة معبر "باب السلامة" و"معبر جرابلس" الحدوديين مع تركيا، توضيحات جديدة تخصُّ المغادرين إلى سوريا خلال إجازة شهر رمضان وعيد الفطر، مؤكّدة أن الدخول مسموح لـ حاملي بطاقة الحماية المؤقتة "الكملك"، بينما لم يسمح الجانب التركي بدخول حاملي الإقامة السياحية والمجنسين والحاصلين على إذن عمل. 

وتسمح تركيا لـ السوريين المقيمين على أراضيها بالذهاب إلى سوريا خلال إجازتي عيد الفطر وعيد الأضحى، والعودة عقب انتهاء مدة الزيارة المحدّدة، في حين تبقى المعابر مغلقة باقي أيام العام باستثناء الحالات الإنسانية.

ويقيم في تركيا - حسب إحصاءات إدارة الهجرة التركية-، نحو 3.2 ملايين سوري معظمهم يخضعون لـ قانون "الحماية المؤقتة" وينتشرون في جميع الولايات التركّية، وخاصة الولايات القريبة مِن الحدود مع سوريا، بينما يقطن نحو 400 ألف ضمن مخيّمات اللجوء على الحدود.

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا