طرطوس.. نسبة وفيات المصابين بكورونا تتجاوز الـ 17 في المئة

تاريخ النشر: 12.02.2021 | 19:52 دمشق

إسطنبول - متابعات

أكدت مديرية الصحة في محافظة طرطوس أمس، أنَّ نسبةَ المتوفين من المصابين بفيروس كورونا في المحافظة تزيد على 17 في المئة بحسب صحيفة الوطن الموالية.

وأوضحت المديرية أنَّ عدد الإصابات المثبتة بفيروس كورونا في طرطوس بلغت 1154 إصابة، وأنَّ عدد الذين تمَّ شفاؤهم بلغت 836، والحالات النشطة 118 في حين وصل عدد الوفيات المثبتين إلى 200 حالة.

وقال أحمد عمار مدير الصحة لصحيفة الوطن إنَّ تقارير المشافي تضمُ الحالات المشتبه بإصابتها والمثبتة والتي تحتاج إلى استشفاء، ورجح أنَّ تدهور الحالة الصحية يعود لضعف الحالة المناعية للمصاب والتأخر بتلقي العلاج.

أمَّا مديرُ مشفى الباسل الدكتور، إسكندر عمار، فيرى أنَّ النسبة غير دقيقة لأنَّ أعداد المصابين الذين لم يراجعوا المشافي والمراكز الصحية أكبر بأضعاف، وبالتالي إذا تمَّ احتسابهم ستكون نسبة الوفيات أقلَّ بكثير إذ أنَّ الذين راجعوا المشافي كانوا بغالبيتهم من المرضى المنهكين وذوي الخطورة العالية.

بدوره قال عماد بشور مدير مشفى بانياس عن هذا الرقم هو للإصابات التي راجعت المشافي وليس للأشخاص الذين أصيبوا بالكورونا في المحافظة، حيث إنه لا يوجد أيُ إحصائية لذلك.

اقرأ أيضاً.. "الصحة".. 7.6 في المئة من وفيات كورونا في سوريا من طرطوس

أما حسان حسن مدير مشفى الشيخ بدر فيرى أن هناك عدة أسباب لارتفاع نسبة الوفيات منها أنَّ المراجعين هم فقط الحالات الشديدة والتي تحتاج إلى قبول، والنسبة للوفيات فقط لمن أخذ منه مسحة وهناك حالات تكون مثبتة بالصورة الشعاعية وبالتصوير الطبقي ولا نأخذ مسحة لهؤلاء.

اقرأ أيضاً.. 5 وفيات جديدة و61 إصابة بكورونا معظمها في طرطوس واللاذقية

وأضاف سياستنا الصحية لا تسمح بأخذ مسحات للمخالطين أو عينات عشوائية أو استقصائية والسبب معروف أي ببساطة العدد الحقيقي للإصابات هو أضعاف المثبت يضاف لهذه الأسباب الأمراض المزمنة حيث إن عدداً لا يستهان به من الوفيات لديهم أمراض تنقص المناعة.