"ضوء في الشرفة" لـ غفران طحان.. حكايات في الحرب والفقر والخذلان

تاريخ النشر: 29.08.2021 | 15:33 دمشق

"ضوء في الشرفة" مجموعة قصصية جديدة للكاتبة السورية غفران طحان صدرت حديثاً عن دار "نرد" للنشر والتوزيع في ألمانيا.

تتوزع المجموعة التي تقع في 100 صفحة من القطع المتوسط، على 21 قصة متنوعة في المبنى والمضمون، ومتفاوتة في الحجم؛ فمنها ما لا يتعدى صفحة واحدة ومنها ما يزيد على خمس صفحات.

كُتبت هذه القصص على مدار السنوات الثلاث الأخيرة، حيث تم التركيز فيها على التفاصيل الحياتية الصغيرة، تلك التي تمس الروح الإنسانية من العمق، وتدفعه للخوض في مسارح الحياة بشخصياته المتنوعة.

إن المنحى النفسي هو أكثر ما تم التركيز عليه في هذه القصص.. ردود فعل النفس البشرية تجاه ما يجري من حولها من متغيرات، وما تحدثه هذه المتغيرات من أذى عميق يتم تجاهله، أو السكوت عنه؛ كتداعيات: التقدم في العمر، الحرب، الفقر، الخذلان، العمل المتواصل، وغيره.

في قصة "ثورة الكسل" يُخاطب الراوي ذاته فيقول: "إحساس عميق بغباء تلك الأحلام الكبيرة التي تتسلل يوميا إلى سريري وتمارس جنونها معي، حتّى أنتشي من فرحة تحققها الخلّبي! وما من فرح يلوح في الأفق، وما من تغيير يلامس واقعي، كائن تافه، يحيا ككل الناس، يعمل لمجرد العمل، وسيموت من دون أيّ شيء مهم يتركه، محض كومبارس يأخذ دوره على محمل الجدّ في مسرحيّة هزليّة يسمونها حياة!"

رمزية وتأويلات متفاوتة

استندت المجموعة في كثير من قصصها إلى النمط الغرائبي، النمط الذي يشكل النص فيه حالة رمزية يمكن تأويلها تأويلات متعددة من قبل القراء. وفي نص "مخالب حادة" نقرأ ما يلي:

"استطعت بمهارة مثيرة للاستغراب تسلّق سور البناء، والقفز حتّى شرفتي العالية، هبطت على أربع، مددت رأسي من الشبّاك، لأستطلع سبب الضوء في غرفتي الخالية منّي.. كانت القطّة تجلس على السرير، تمسك بهاتفي، وتتابع فيلم the Irishman الذي أؤجل مشاهدته كلّ مرّة".

قد يكون النمط التجريبي تفصيلا أساسيا يميز المجموعة، كما أنّ اتساع الرؤيا الرمزية فيها التي تجعلها تنفتح على تأويلات كثيرة أهم ما يميز المجموعة

قد يكون النمط التجريبي تفصيلا أساسيا يميز المجموعة، كما أنّ اتساع الرؤيا الرمزية فيها التي تجعلها تنفتح على تأويلات كثيرة أهم ما يميز المجموعة.

العنوان- القصة

عنوان المجموعة هو عنوان إحدى قصصها، وهي قصة طفل في بداية المراهقة يعيش تجربة خاصة من جدته المصابة بالزهايمر، تبدأ القصة بضوء في شرفة بيته، وتنتهي بعتمة فيها مع وفاة الجدة، جاء فيها: "لاح لي بياض ناصعٌ يفيض من شرفة بيتنا، المسافة التي كانت تفصلني عن تعرّف ماهيته جعلتني أنسحب بهدوء من بين جمع فتيان الحيّ المشغولين بالكرة، وأسرع الخطا بحذر خشية أن يتنبه أيّ أحد إلى ما رأيته، ولكنّ صديقي تنبه مثلي إلى ذاك البياض، وصاح بي: الشمس تشرق من شرفتك!".

قصص المجموعة

وجاءت عناوين قصص المجموعة الـ21 بحسب ترتيب الفهرس: قصة ناقصة- ضوء في الشرفة- ثورة الكسل- من دون عينين- مكان لوشم أخير- شعرات بيضاء- صخب- خلافات سماوية- قلب مائل- عناق- أسنان قلبي- لسان الشق- هواية- بئر- حذاء- أكثر مما يجب- مخالب حادة- خاتم- لن تراه يكبر- كيس الأحلام- ارتطام.

ويذكر أن لوحة الغلاف للفنانة التشكيلية السورية لبنى ياسين.

الكاتبة في سطور

"غفران محمد فوزي طحان"، كاتبة وقاصة سورية من مدينة حلب. ماجستير في اللغة العربية، وتعمل مدرّسة في وكالة الغوث الدولية- الأونروا في حلب.

صدر لها:

كحلم أبيض- قصص 2009

عالم آخر يخصني- قصص 2014

حلم يغفو على مطر- نصوص نثرية 2015

أزرق رمادي- قصص 2020

فاصلة بين نهرين- رواية  2021

ضوء في الشرفة- قصص 2021

كما شاركت غفران بعدد من الكتب المشتركة، وترجمت بعض قصصها للغات أجنبية كالإسبانية والفرنسية والتركية والإنكليزية.

قوات النظام تدخل إلى مدينة طفس بريف درعا تنفيذاً لاتفاق التسوية
اجتماع في إنخل لمناقشة إجراءات التسوية وتسليم السلاح
درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
11 وفاة وإصابات جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
سوريا.. 8 وفيات و184 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا