صواريخ المقاومة تعلّق دوام المدارس في المستوطنات الإسرائيلية

تاريخ النشر: 19.05.2021 | 07:06 دمشق

إسطنبول - متابعات

خلّفت الصواريخ التي تطلقها فصائل المقاومة الفلسطينية، نحو مليون طالب خارج المدارس في المستوطنات الإسرائيلية، وذلك بعد أن أعلن عن تعليق الدوام المدرسي.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إن قيادة الجبهة الداخلية التابعة للجيش الإسرائيلي أعلنت تعليق الدوام الدراسي، بدءاً من اليوم الأربعاء، في مدينة نتانيا، وباتجاه الجنوب وصولاً إلى مستوطنات غلاف غزة.

ومن بين مليون طالب لا يلتحقون بالمدارس منذ أيام في إسرائيل، هناك أكثر من 400 ألف في مستوطنات غلاف غزة وفي المجلس الإقليمي "لخيش" شمال النقب، وفق الصحيفة.

ويتعرض هؤلاء الطلاب لضغط وقلق مستمرين أثناء دخولهم غرف الطوارئ أو الأماكن المحمية أو الركض السريع إلى ملجأ قريب لدى إطلاق صافرات الإنذار، بحسب المصدر ذاته.

ورغم قرار وزارة التعليم العودة إلى نظام التعلم عن بعد الذي كان متبعاً حتى قبل أسابيع قليلة بسبب فيروس كورونا، إلا أن الطلاب يشكون من عدم قدرتهم على التركيز في ظل دوي صافرات الإنذار وأصوات انفجار الصواريخ.

ومنذ 10 أيار الجاري أطلقت الفصائل الفلسطينية أكثر من 3500 صاروخ تجاه المستوطنات والبلدات الواقعة جنوب ووسط إسرائيل، وفق ذات المصدر، في المقابل، تشن إسرائيل عدواناً على قطاع غزة، خلّف مئات القتلى والجرحى.

ومنذ 13 نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، من جراء اعتداءات "وحشية" ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في مدينة القدس المحتلة، وخاصة المسجد الأقصى ومحيطه وحي "الشيخ جراح" (وسط)، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلاً من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.