صفحة وهمية على فيس بوك تستدرج الراغبين في استخراج جواز سفر سوري

صفحة وهمية على فيس بوك تستدرج الراغبين في استخراج جواز سفر سوري

jwaz_sfr.jpg
امرأة تحمل جوازات سفر سورية تعمل على الحاسوب في مكتب سفريات بدمشق (أ ف ب)

تاريخ النشر: 31.05.2022 | 20:50 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت "وزارة الداخلية" في حكومة النظام السوري، القبض على صاحب صفحة وهمية على فيس بوك، يستدرج الراغبين باستخراج جواز سفر سوري مقابل مبالغ مالية طائلة.

وقالت الوزارة عبر صفحتها في فيس بوك اليوم الثلاثاء، إن "إحدى السيدات ادعت لقسم شرطة القصاع التابع لها في مدينة دمشق بتعرضها لعملية ابتزاز مادي من قبل شخص يدعى (عدنان. ز)، حيث نصب عليها وأخذ منها مبلغاً مالياً وقدره ثلاثة ملايين ليرة وقطعة من الذهب وزنها 21 غراماً عيار 21 قيراطاً، وذلك بحجة استخراج جواز سفر سوري لها ولصديقتها".

وأضافت أنه "بعد التحري والبحث عن الفاعل تمكن قسم الشرطة المذكور من إلقاء القبض عليه في أحد مقاهي دمشق، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على النصب والاحتيال على المواطنة المذكورة".

وأوضحت أن "الفاعل اعترف "بإنشاء صفحة على فيس بوك باسم (جهاد العلي) لاستدراج الناس من خلالها وإيهامهم أنه يستطيع استخراج جوازات سفر مقابل دفع مبالغ مالية باهظة، وبعد أخذ المبالغ يعطيهم رقم هاتفه المحمول ثم يلوذ بالفرار".

وأشارت إلى أنه "بعد تفتيش هاتفه المحمول عثر فيه على الصفحة المذكورة، وبتدقيق وضعه تبين أنه من أرباب السوابق بالنصب والاحتيال".

أزمة جوازات السفر في سوريا

ويعاني السوريون منذ قرابة العام، الأمرّين للحصول على جوازات السفر، ورغم تكرار النظام السوري لوعوده بقرب حل أزمة الجوازات، إلا أن حلوله فاقمت المعاناة وسط اضطرار سوريين كثر إلى دفع مبالغ كبيرة عبر سماسرة، خصوصاً بعد تخصيص منصة إلكترونية لحجز الدور.

ويواجه المواطنون في مختلف المدن السورية مشكلات وعراقيل كبيرة في سبيل حجز دور للحصول على جواز سفر، وسط انتشار عملية السمسرة للحجز على المنصة، وبأسعار تتراوح بين 200 و300 ألف ليرة، إذ اعترفت إدارة الهجرة والجوازات، في شهر شباط من العام الجاري، "بوجود حالات فساد ورشوة بين موظفيها وابتزاز للمواطنين".

ويطلب بعض المسؤولين في الدوائر التي لها علاقة باستصدار الجوازات، رشاوى  مالية بغية الإسراع في إصدار الجوازات، وصلت إلى أكثر من مليون ليرة سورية لاستخراج جواز السفر الواحد، بينما تتراوح الرشاوى بحسب أنواع الخدمات الأخرى كتقريب الموعد وغيرها من الأمور بين 100 ألف وحتّى 800 ألف ليرة سورية. تُدفع لوسطاء على صلة بمسؤولين في الهجرة.

رابط الحجز  للحصول على جواز سفر سوري

وقبل عدة أيام، عادت منصة حجز الدور للتقديم على جواز السفر السوري عبر الإنترنت إلى العمل بشكل مفاجئ، بعد توقفها لأسباب مجهولة، لكنها فاجأت المستخدمين أكثر بالمواعيد التي تلقوها والأسعار الجديدة.

وكانت المنصة التي اعتمدتها "وزارة الداخلية" كطريقة وحيدة للتقدم بطلب الحصول على جواز سفر متوقفة عن العمل لدى كثيرين، على مدى الأشهر الماضية، وكانت تستقبل أعداداً محدودة جداً من الطلبات للحصول على موعد تقديم على الجوازات، وفقاً لموقع "سناك سوري" المقرّب من النظام السوري.

ملاحظة: للدخول إلى رابط الحجز اضغط هنا

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار