صحة النظام تعلن البدء بعمليات التلقيح بالحسكة لمن تجاوز 55 عاما

تاريخ النشر: 18.05.2021 | 15:32 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن مدير صحة الحسكة التابع لحكومة نظام الأسد، عيسى خلف، اليوم الثلاثاء، أن اللقاح المضاد لفيروس كورونا أصبح متوفرا في المنطقة.

وأضاف في تصريح لصحيفة "الوطن" الموالية، أن عملية التلقيح المضاد للفيروس ستتم في مركز اللؤلؤة الطبي لأبناء مدينة الحسكة وريفها.

وتابع أن المديرية خصصت المركز الغربي في مدينة القامشلي لأبناء المدينة وريفها لتلقي اللقاح، داعيا من يرغب بالحصول على اللقاح وتجاوز عمره الـ 55 عاما ولا يعاني من أمراض مزمنة التوجه إلى المراكز المخصصة.

وقالت الصحيفة، في شباط الفائت، إن وزارة الصحة التابعة للنظام، خصصت 50 جرعة لمديرية الحسكة، و50 جرعة للهيئة العامة لمشفى القامشلي، مشيرة إلى أنه سيتم إعطاء هذه الجرعات لـ 50 شخصا مناصفة بين مديرية الصحة والهيئة العامة لمشفى القامشلي.

ووصلت اللقاحات المضادة لفيروس كورونا إلى مطار القامشلي في الرابع من الشهر الجاري، وذلك للبدء بعمليات التلقيح الخاصة بالعاملين في مجال الصحة، حيث أعلنت منظمة الصحة العالمية عبر حسابها على "تويتر" أنها نقلت لقاحات كورونا جوا من مدينة دمشق إلى القامشلي، مشيرة إلى أنها ملتزمة بتوزيع اللقاحات بشكل عادل في سوريا عبر برنامج منصة "كوفاكس" التابع للمنظمة.

وبدأت وزارة الصحة، شباط الفائت، بتوزيع لقاح كورونا الصيني على المحافظات التي توجد فيها مراكز عزل لمرضى كورونا كمرحلة أولى، مشيرة إلى أنّ الكمّية الإجمالية بلغت 5 آلاف جرعة، بمعدل جرعتين لكل شخص.

وتسلّمَ النظام في الـ 22 من الشهر الفائت، أول شحنة من اللقاحات المضادة لكورونا، مقدّمة من "مبادرة "كوفاكس" العالمية، وتشمل الشحنة الأولى بحسب مسؤولين في الأمم المتحدة، 200  ألف جرعة من لقاح "أسترازينيكا".