شبان يهاجمون نقطة حراسة للجيش اللبناني في وادي خالد

تاريخ النشر: 27.10.2021 | 23:53 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

قالت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الأربعاء، إن مجموعة من الشباب في منطقة "بحربعاره" في وادي خالد العكارية هاجموا نقطة حراسة تابعة للجيش اللبناني شمالي البلاد.

وأضافت أن الشباب المعتدين حاولوا إضرام النار بعدد من غرف النقطة، بالتزامن مع مرور موكب جنازة مهربين قتلا يوم الثلاثاء، عند الحدود البرية مع سوريا.

ولقي مهربان مصرعهما وأصيب 3 آخرون بجروح خطيرة خلال مواجهات اندلعت بين قوة من الجيش اللبناني وعدد من المهربين في وادي خالد، يوم أمس الثلاثاء، وذلك بعد أن دهم الجيش منازل مطلوبين في جريمة تهريب أشخاص في بلدة المقيبلة في وادي خالد.

وتنشط عمليات التهريب من الأراضي اللبنانية باتجاه مناطق سيطرة النظام في سوريا بشكل شبه يومي. ووفق "المجلس الأعلى للدفاع في لبنان" فإن هناك 124 معبراً غير رسمي تمر خلالها عمليات تهريب واسعة بين البلدين.ويبلغ طول الحدود اللبنانية مع سوريا نحو 340 كم، تضم 5 معابر رسمية.