شارفت على الانتهاء.. ما الذي يدفع النظام للإسراع بعمليات ترميم مطار دمشق؟

تاريخ النشر: 21.06.2022 | 23:52 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال موقع "صوت العاصمة" المحلي إن عمليات ترميم مطار دمشق الدولي شارفت على الانتهاء، مشيراً إلى عوامل دفعت النظام السوري للإسراع بعمليات الترميم.

وذكر الموقع نقلاً عن مصادر خاصة، أن انتهاء عمليات الترميم لأحد مدرجات الطيران في مطار دمشق الدولي باتت وشيكة وذلك استعداداً لاستئناف العمل فيه، مؤكداً أن عملية الصيانة التي أجريت للمدرج مؤقتة، وهدفها استئناف العمل في المطار بشكل فوري، إذ إن وزارة النقل في حكومة النظام لم تتطرق لصيانة البنى التحتية للمدرج بالشكل المطلوب.

ما الذي يدفع النظام للإسراع بعمليات ترميم مطار دمشق؟

من جهة ثانية، أشار الموقع إلى  أن الإسراع بعملية ترميم المدرج جاء لعدّة أسباب، أبرزها إخراج الطائرات العالقة في مطار دمشق، من جراء خروج مدرجات الطيران عن الخدمة بسبب القصف الإسرائيلي.

وأوضح أن 6 طائرات علقت داخل مطار دمشق بعد الاستهداف، بينها ثلاث طائرات لنقل الركاب، تتبع لشركتي "السورية للطيران" و"أجنحة الشام"، وثلاث طائرات "اليوشن" المخصصة للشحن.

وكما أن الضغط الإيراني الكبير ساهم في الإسراع بعمليات الترميم، والذي جاء بالتزامن مع اقتراب موسم برامج "السياحة الدينية" في سوريا.

وتسبب توقف الطائرات العالقة في مطار دمشق الدولي بإضعاف واردات وزارة النقل التابعة للنظام، والشركات المرتبطة بها، وأثرت على الحركة الجوية، بحسب ما أورده موقع "صوت العاصمة".

إسرائيل تقصف مطار دمشق الدولي

وشنّت طائرات إسرائيلية، فجر الجمعة 10 حزيران، هجوماً جوياً استهدفت فيه المدرج الشمالي لمطار دمشق الدولي، وأخرى استهدفت فيها مستودعاً مؤقتاً لتخزين الأسلحة، ما أسفر عن إخراج المدرج الشمالي "الوحيد" في مطار دمشق عن العمل بشكل نهائي، بعد استهداف الجزء المتبقي منه في الخدمة.

وأفادت هيئة البث العبرية "كان" بأن سلاح الجو في الجيش الإسرائيلي قصف مدرجين في مطار دمشق الدولي، لإرسال رسالة إلى إيران والنظام السوري بأنها "عازمة على وقف تهريب السلاح والمنظومات القتالية عبر الطائرات المدنية".

وعلى إثر الغارة الإسرائيلية، علّق مطار دمشق الدولي جميع رحلات الطيران منه وإليه "نتيجة توقف عمل بعض التجهيزات الفنية عن الخدمة"، في حين أكدت الشركة السورية للطيران توقف أسطولها عن العمل، بسبب وجود كامل طائراتها على أرض مطار دمشق الدولي.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار