روسيا تقول إنها استهدفت نفقاً لـ"تحرير الشام" شمالي إدلب |فيديو

تاريخ النشر: 04.02.2021 | 07:50 دمشق

إسطنبول - متابعات

نشرت وسائل إعلام روسيّة، أمس الأربعاء، مقطعاً مصوّراً يُظهر ما قالت إنّه استهداف أحد الأنفاق التابعة لـ"هيئة تحرير الشام" في ريف إدلب.

وقال موقع "rusvesna" الروسي إنّ الطائرات الحربيّة الروسية تعقّبت - عبر استطلاع جوي - مخابئ ومعدات سرية تابعة لـ"هيئة تحرير الشام" على بعد 18 كيلومتراً شمالي إدلب، وتحديداً في منطقة "قورقنيا".

وأضاف أنّ طائرات الاستطلاع وخلال عمليات مراقبة لـ سيارة عسكرية مزوّدة برشاش ثقيل اكتشفت "نفقاً تحت الأرض" يخفي فيه عناصر "تحرير الشام" معداتهم، فاستهدفته طائرة حربيّة مِن طراز "Su-24" (سوخوي-24)، ما أدّى إلى تدميره مع المعدات، وفقاً للموقع.

ويوم الثلاثاء الفائت، استهدفت الطائرات الحربية الروسية بـ 3 صواريخ محيط بلدة "قورقينا" في ريف إدلب الشمالي، دون تسجيل أي إصابات.

أمس الأربعاء، شنّت الطائرات روسيّة أيضاً غارات بالصواريخ على عدّة مناطق تسيطر عليها الفصائل العسكرية في ريفي إدلب الشمالي والجنوبي، ترافقت مع قصفٍ مدفعي وصاروخي لـ قوات نظام الأسد.

اقرأ أيضاً.. طائرات حربية روسية تشن غارات شمال غربي إدلب| فيديو

وسبق أن نشرت قناة "Известия" الروسية، أواخر شهر كانون الثاني الفائت، تسجيلاً مصوراً يظهر تفجير الجيش الروسي لـ مواقع عسكرية في ريف مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب، كما نشرت قناة "tvzvezda" الروسية أيضاً، في كانون الأول 2020، تقريراً مصوراً يُظهر ما قالت إنّها عملية تفجير مركز قيادة لـ أحد الفصائل العسكرية المعارضة في ريف إدلب.

اقرأ أيضاً: روسيا تفجر مقراً لـ جيش العزة جنوبي إدلب |فيديو