روسيا تعلن عن إسقاط طائرة "مسيّرة" قرب قاعدة حميميم

تاريخ النشر: 22.05.2018 | 11:05 دمشق

تلفزيون سوريا

قالت وزارة الدفاع في روسيا، إن قوات جيشها أسقطت طائرة "مسيّرة" (دون طيّار) مجهولة، بعد اقترابها مِن قاعدة حميميم العسكرية (القاعدة الجوية الروسية) في ريف اللاذقية.

وأوضحت وزارة الدفاع في بيان نقلته وكالة "رويترز"، أن القوات الروسية اكتشفت الطائرة "المجهولة" مِن خلال مراقبة المجال الجوي للقاعدة العسكرية "حميميم"، ودمّرتها بمضادات الطيران، منوهةً إلى عدم تسجيل خسائر بشرية أو مادية في "حميميم".

وأضافت الدفاع الروسية في بيانها، أن العمل يسير بشكل طبيعي في "قاعدة حميميم"، بينما لم تعلن أي جهة - حتى اللحظة - مسؤوليتها عن تسيير تلك الطائرة نحو "القاعدة""، التي تعرضت لـ هجمات مماثلة أكثر مِن مرة.

وسبق أن أقرّت وزارة الدفاع الروسية، شهر كانون الثاني الماضي، بوقوع هجمات على "مطار حميميم" (قاعدتها الجوية في ريف اللاذقية، وميناء طرطروس (مقر قاعدتها البحرية)، قائلةً إن الطائرات "المسيّرة" التي نفذت الهجوم انطلقت مِن محافظة إدلب.

كذلك، كشفت صحف روسية عدّة، عن هجوم بطائرات "مسيّرة" طال "قاعدة حميميم"، في رأس السنة الجارية، أدى إلى تدمير سبع طائرات (سوخوي)، الأمر الذي نفته وزارة الدفاع الروسية حينها، معلنةً عن مقتل جنديين روسيين فقط.

وتتخذ روسيا (الداعم الرئيسي سياسياً وعسكرياً لـ "نظام الأسد") مِن مطار "حميميم" في مدينة جبلة بريف اللاذقية، قاعدة جوّية لها، منذ تدخلها العسكري المباشر في سوريا، نهاية شهر أيلول عام 2015، فضلاً عن تعزيز قاعدتها البحرية في ميناء طرطوس.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير