روحاني يهنئ الأسد: خطوة مهمة لإعادة إعمار سوريا

تاريخ النشر: 29.05.2021 | 06:06 دمشق

إسطنبول - متابعات

هنأ الرئيس الإيراني، حسن روحاني، رئيس النظام، بشار الأسد، بفوزه في "الانتخابات الرئاسية"، التي سمحت له بشغل ولاية رابعة، ليواصل حكمه المستمر في سوريا منذ العام 2000، واصفاً ذلك بأنه "انتصار حاسم".

وبعث مكتب روحاني برقية تهنئة إلى الأسد قال فيها "أهنئ سيادتكم بإعادة انتخابكم رئيساً للجمهورية"، مضيفاً "إن الشعب السوري بمشاركة واسعة عند صناديق الاقتراع وانتخابكم، لعب دوراً حاسماً في تحديد المصير وازدهار سوريا".

وتمنى روحاني أن "تشهر الشراكة الثنائية بين البلدين الشقيقين في مرحلة جديدة من الحياة السياسية السورية".

من جانبها، اعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية، في بيان لها، أن إجراء الانتخابات في مناطق سيطرة النظام في سوريا "خطوة مهمة لإرساء الاستقرار وإعادة إعمار سوريا".

وأضاف البيان أن إيران "تحترم قرار الشعب السوري، وتدعم حق السوريين في تقرير المصير ومستقبل سوريا من دون أي تدخل خارجي"، وفق تعبير البيان.

يشار إلى أن نظام الأسد أعلن، أول أمس الخميس، فوز بشار الأسد بولاية رئاسية رابعة، بعد حصوله على الأغلبية المطلقة من أصوات الناخبين بنسبة 95.1 % من عدد الأصوات.