حلب.. آلية "مؤقتة" لتوزيع الوقود على السيارات

تاريخ النشر: 11.01.2021 | 09:46 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أصدرت حكومة النظام في مدينة حلب، إجراءات "مؤقتة" لتوزيع مادة البنزين على سيارات المدينة، بسبب الازدحام على محطات الوقود بعد عودة اشتداد الأزمة.

ونشرت صفحات موالية على مواقع التواصل الاجتماعي آلية توزيع البنزين  في المدينة عبر البطاقة "الذكية" اعتباراً من يوم غد الثلاثاء، حيث خصصت محطات لتزويد السيارات العامة بالوقود وأخرى لتزويد السيارات الخاصة .

والمحطات التي يتوجب على سيارات النقل العام ملء الوقود منها هي: (محطة طيبة، الحمصي، الاتحاد، قدسي، زياد زيدان، خياطة وتتان، شويحنة، ومحطة عبدالله الباش).

وخصصت باقي المحطات لتزويد السيارات الخاصة بالوقود وفق أرقام السيارات، حيث حددت رقمين لمدة يومين وفق مايلي :الرقم (1 – 2) يومي الثلاثاء والأربعاء، الرقم (3 – 4) يومي الخميس والجمعة، ورقمي (5 – 6) الأحد والإثنين، ويمكن للسيارات التي تنتهي برقمي (7 – 8)  ملء الوقود يومي الثلاثاء والأربعاء، و(9 – 0) يومي الخميس والجمعة، ويوم السبت لا يوزع الوقود على السيارات.

وخصصت محطة (الأكسبريس، ومحطة ورثة أبناء مصطفى الباش) لدور النساء وفق أرقام السيارات والأيام المحددة على أن تكون السيارة بأسم صاحبة العلاقة حصراً.

وقررت "وزارة النفط والثروة المعدنية" و"بشكل مؤقت"، الأحد الماضي، تخفيض كميات البنزين الموزعة على المحافظات بنسبة 17 بالمئة وكميات المازوت بنسبة 24 بالمئة لحين وصول التوريدات الجديدة، التي توقعت وصولها "قريباً"، حيث ربطت الوزارة تخفيض كميات البنزين الموزعة على محافظات يسيطر عليها نظام الأسد بالعقوبات الأميركية.

اقرأ أيضاً: "وزارة النفط" توضح سبب تخفيض كميات المحروقات لمحافظات سورية

اقرأ أيضاً: بعد تخفيض حصّتها.. طوابير البنزين تعود إلى دمشق

وتشهد محافظة حلب ومحافظات أخرى عودة لطوابير السيارات العاملة على مادة البنزين إلى محطات الوقود.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا