جمعية نسائية سورية مرشحة لجائزة "سفارة التسامح" الدولية في هولندا

تاريخ النشر: 26.05.2021 | 10:59 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

ترشحت جمعية المرأة السورية في مدينة إيمين الهولندية للفوز بلقب "سفارة التسامح الدولية"، التي تمنح لمنظمة أو مبادرة ملتزمة بالتسامح بين الثقافات على الصعيد الوطني في هولندا.

وتم اختيار جمعية المرأة السورية من بين 12 مرشحا لنيل الجائزة، عن مدينة إيمين نيابة عن مقاطعة درينتي الهولندية، بحسب موقع  Dagblad van het Noorden.

وأُسست مجموعة النساء السوريات على يد الطبيبة نور السعدي، وانضمت إلى المؤسسة نساء من مصر والعراق والمغرب واليمن وهولندا.

يذكر أن جمعية المرأة السورية فازت بعدة جوائز مثل: جائزة EmmerDoempie عام 2017، وعام 2018 حازت على جائزة Lies van urk stimu للتحرر والمشاركة.

كما تم ترشيح المجموعة عام 2020 لجائزة إيمين للتقييم، وعام 2019 فازت المجموعة بالجائزة الوطنية للمرأة في الإعلام.

يذكر أن دائرة الهجرة والتجنيس الهولندية (IND) منحت نحو 50 ألف مواطن أجنبي، الجنسية الهولندية العام الماضي، معظمهم من طالبي اللجوء الذين جاؤوا إلى هذا البلد خلال أزمة الهجرة في عام 2015.

وقالت صحيفة (دا تلغراف) الهولندية إن السوريين شكلوا المجموعة الأكبر من طلبات التجنيس في 2020، يليهم اللاجئون من إريتريا، وفي المرتبة الثالثة الأشخاص عديمو الجنسية الذين لم يتم الاعتراف بهم كمواطنين من قبل وطنهم.

وعلى مدار 10 سنوات لجأ إلى هولندا أكثر من 100 ألف سوري، حصل بعضهم على الجنسية الهولندية في حين ينتظر الآخرون الحصول عليها.