توقف أكثر من 1800 مدرس عن الدوام في مناطق الإدارة الذاتية

تاريخ النشر: 22.02.2021 | 18:01 دمشق

الحسكة - خاص

أفاد مصدر إداري في وزارة التربية التابعة للإدارة الذاتية شمال شرقي سوريا، أن عدد المعلمين الذين توقفوا عن الدوام في مؤسسات الإدارة الذاتية والمدارس الخاصة تجاوز الـ 1800 معلم في كل من دير الزور والحسكة والرقة.

وقال المصدر في تصريحات خاصة لتلفزيون سوريا إنَّ قرار التجنيد الإجباري المفروض حالياً لاقى عدة انتقادات في أوساط الإدارة الذاتية، باعتباره يركز على المعلمين والموظفين دون غيرهم.

وأوضح المصدر أنه رغم الانتقادات والاعتراضات، إلا أن القرار العسكري من قبل قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب كان أقوى من هذه الاعتراضات.

وأشار المصدر إلى أن المؤسسات التعليمية شمال شرقي سوريا تواجه خطر غياب الكوادر التعليمية ذي الكفاءة، إذا ما استمرَّ قرار التجنيد الإجباري، ورفض غالبية المعلمين الانصياع لهذا القرار.

وأفاد مصدر محلي من دير الزور لتلفزيون سوريا، أنَّ مدارس منطقة هجين أغلقت اليوم احتجاجاً على قانون التجنيد الإجباري المفروض على المعلمين، كما طالب المعلمون برفع الرواتب وفق سعر صرف الدولار.

اقرأ أيضاً.. "قسد" تفرق مظاهرة ضد فرض مناهج "الإدارة الذاتية" في الحسكة

وتضم منطقة هجين 38 مدرسة بمراحلها المتعددة، ويضم المجمع التربوي فيها 450 معلماً ومعلمة ونحو 18000 طالب وطالبة.

كما أعلن معلمو الشعفة والسوسة شرق ديرالزور أيضاً رفضهم قرار تجنيد المعلمين عبر توقيف دوامهم، حتى يتم الاستجابة لمطالبهم.

اقرأ أيضاً.. قسد تلاحق المعلمين الرافضين للتجنيد في دير الزور

يذكر أن قوات سوريا الديمقراطية أبلغت المجمعات التربوية في إقليم الحسكة والرقة وديرالزور بضرورة إرسال كل الأسماء الخاصة بالمعلمين المكلفين بواجب الدفاع الذاتي من أجل التحقيق معهم قبل فصلهم.

مقالات مقترحة
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين