قسد تلاحق المعلمين الرافضين للتجنيد في دير الزور

تاريخ النشر: 10.01.2021 | 16:31 دمشق

 دير الزور ـ خاص

داهمت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، صباح اليوم الأحد، مجمع التربية في بلدة هجين شرقي دير الزور، وطالبت إدارة المجمع بتقديم أسماء المعلمين الرافضين  للتجنيد الإجباري في قواتها، مؤكدة ضرورة مراجعة مكتب الدفاع الذاتي من قبل جميع المعلمين.

وقال مصد خاص لموقع تلفزيون سوريا: إنَّ "نحو 150 معلماً في بلدات هجين وغرانيج والبحرة، رفضوا مراجعة مكتب الدفاع الذاتي والالتحاق بسلك التعليم، حتى يتمَّ رفعُ قرار التجنيد الإجباري واحترام حق التعليم".

اقرأ أيضا: قسد تشن حملة تجنيد إجباري جديدة في الحسكة والرقة

يذكر أن أهالي شرقي دير الزور الخاضعة لسيطرة "قسد"، خرجوا في عشرات المظاهرات، رفضا لقرار التجنيد الإجباري، ومطالبين التحالف الدولي بإعطاء أهالي المنطقة حقهم في إدارة المنطقة إلى جانب "قسد".

اقرأ أيضا: "قسد" تشن حملة تجنيد في الحسكة تستهدف المعلمين

كما شنت الشرطة العسكرية التابعة لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، أمس السبت، حملة تجنيد إجباري في ريف محافظة الحسكة، استهدفت المعلمين بشكل مباشر.

وتزايدت حملات التجنيد الإجباري من قبل قوات سوريا الديمقراطية في محافظات الرقة والحسكة ومدينة منبج على خلفية التصعيد العسكري الذي تشهده منطقة عين عيسى شمال الرقة.

اقرأ أيضاً: "قسد" تشن حملة تجنيد إجباري جديدة في الحسكة

 

وتستهدف الاعتقالات الشبان ضمن الفئة العمرية من مواليد (1990 - 2002)، من بينهم من يملك عذرا قانونيا والذي تستثنيه حملة التجنيد "الوحيد والمعيل وأصحاب الأمراض المزمنة".

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا