تعرف على الأطباء السوريين الذين توفوا خلال مواجهة فيروس كورونا

13 حزيران 2020
 تلفزيون سوريا - متابعات

توفيت أول أمس الأربعاء، الطبيبة السورية رزان أنور محمود بعد إصابتها بفيروس كورونا في مدينة مأرب اليمنية، لتنضم إلى قائمة الأطباء السوريين في الخارج الذين توفوا بعد تفشي هذا الفيروس.

وتنحدر الطبيبة النسائية رزان من مدينة دير الزور السورية، وقدمت إلى اليمن برفقة زوجها قبل عدة سنوات، قبل أن تصاب بالفيروس خلال عملها في أحد المشافي.

وسبق رزان عدد من الأطباء السوريين الذين توفوا بالفيروس خارج سوريا ومنهم الطبيب محمد مصلح قطرنجي طبيب الأمراض الباطنية من مدينة حماة، والذي توفي في مدينة الخبر السعودية في الرابع من شهر حزيران الجاري.

وتوفي بفيروس كورونا أيضاً الطبيب حسان الطعمة المختص بالجراحة العامة وابن محافظة دير الزور، في مدينة جدة السعودية في العشرين من شهر أيار الماضي.

وفي 21 من شهر نيسان الماضي توفي الطبيب عبد القادر محيميد في دولة الإمارات، والذي ينحدر من مدينة الميادين ومختص أذن أنف حنجرة.

أما في مصر فقد توفي في العاشر من شهر أيار الماضي، الطبيب محمد حسان اختصاصي الأمراض الباطنية والذي ذاع صيته في مدينة مرسى مطروح.

وفي تركيا توفي الطبيب محمد الشماع في 14 من شهر نيسان الماضي، وهو طبيب مختص بالأمراض القلبية وتطوع للتصدي لفيروس كورونا في مدينة إسطنبول.

 

 

كذلك توفي الطبيب خلف الموسى ابن مدينة دير الزور في 15 أيار الماضي بالعاصمة الروسية موسكو.

وفي بريطانيا توفي أيضاً الطبيب فايز عياش الذي ينحدر من مدينة دمشق في التاسع من شهر نيسان الماضي.

وسبق عياش أربعة أطباء سوريين توفوا في إيطاليا أولهم الطبيب عبد الستار عيروض في 18 أذار الماضي، ثم الطبيب عبد الغني مكي وجفونت مراديان وإياد محمد الدقر.

مقالات مقترحة
تسجيل 20 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية"
تسجيل إصابتين جديدتين بكورونا في شمال غربي سوريا
تقرير: كورونا يهدّد ملايين السوريين
إصدار مرئي للتنظيم المسؤول عن استهداف الدورية المشتركة على الـM4
قتلى لقوات النظام في جبل الأكراد بعد إحباط محاولة تسللهم
ضحايا مدنيون بغارات جوية على مدينة بنش شمالي إدلب (فيديو)
حجاب ورايبورن يبحثان أفضل السبل لتطبيق قانون قيصر
شركات نفط في لبنان يديرها مهرّب سوري وعضو في برلمان النظام
عقوبات "حماة ومعرة النعمان".. هذه تفاصيلها