تحضيرات لتشكيل مجلس مدني يدير عفرين وفتح معابر مع تركيا

تاريخ النشر: 18.03.2018 | 21:03 دمشق

تلفزيون سوريا

أنهى "مؤتمر إنقاذ عفرين" المنعقد في مدينة غازي عنتاب أعماله اليوم، والذي ناقش مستقبل المنطقة وإعادة إعمارها وعودة المدنيين.

وجاء في البيان الختامي الصادر عن المؤتمر والذي حصل موقع تلفزيون سوريا على نسخة منه أن المدينة وقراها ستدار بمجلس محلي منتخب من الأهالي بإشراف منظمات حقوقية ومدنية.

وأشار البيان إلى تشكيل لجان لتعويض المتضررين جراء العمليات العسكرية في عفرين، وإنشاء قوات شرطة محلية من أبناء منطقة عفرين "غير مؤدلجة" ولا تتبع لأي جهة حزبية لحفظ الأمن في المنطقة.

وأكد المجتمعون على عدم فرض التجنيد الإجباري والقسري و أن حماية المدينة ستكون تطوعية مع راتب يؤمنه صندوق الإدارة.

كما نص البيان على ضمان عودة الأهالي من النازحين وفتح معابر إنسانية بين تركيا وعفرين لانتقال المواطنين وتسيير أمورهم.

وقال المعارض الكردي حسن شيندي، في تصريح إلى وكالة الأناضول، إن المؤتمر سيعمل على إعادة أهالي عفرين إلى قراهم، كما ستعمل عائلات عفرين الكبيرة ورؤساء العشائر بدعم من تركيا على إعادة إعمار عفرين.

وسيطر الجيش السوري الحر بدعم من القوات التركية صباح اليوم على مركز مدينة عفرين بعد نحو شهرين من إطلاق عملية "غصن الزيتون" ضد "وحدات حماية الشعب" في منطقة عفرين شمال سوريا.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا