"تاكسي بحري" يسهل حركة النقل بين آسيا وأوروبا في إسطنبول | فيديو

تاريخ النشر: 27.05.2022 | 14:51 دمشق

إسطنبول - وكالات

بدأت بلدية إسطنبول الكبرى بتسيير "تاكسي بحري" بين شطري المدينة الأوروبية والآسيوية، في حالة مشابهة لسيارات الأجرة الصفراء العادية.

وقبل عام أطلقت مؤسسة خطوط النقل التابعة لبلدية إسطنبول التاكسي البحري من أجل نقل الركاب الراغبين بالانتقال بين أحياء إسطنبول الواقعة في القارتين المختلفتين، بحسب وكالة الأناضول.

وتتنوع المواصلات في مدينة إسطنبول، ما بين مواصلات برية مختلفة وأخرى بحرية، ويعتبر التاكسي البحري من الإضافات الحديثة على خدمات المواطنين لاستخدمها في التنقلات.

ما هي مواصفات التاكسي؟

والتاكسي البحري يمكن استخدامه من خلال التطبيقات الرقمية على الهواتف عبر حجز المواعيد ومعرفة جميع المعلومات المتعلقة بنقاط الانطلاق من الموانئ المخصصة له في الأحياء المختلفة ومواقيتها.

ويحسب للتاكسي المرونة في التعامل معه أي لا توجد هناك محطات انطلاق ثابتة ويمكن لأي راكب أن يحجز من محطات قريبة منه.

وتحسب التعرفة للتنقل كما سيارات الأجرة العادية، حيث تحسب المسافة المقطوعة بين الأحياء والمناطق، عبر هذه التكاسي.

ومن المميزات أن الخدمات متوفرة في التاكسي البحري كما سيارات الأجرة على مدار اليوم في كامل أيام الأسبوع، حيث رصدت عدسة الوكالة حركة التاكسي في مضيق البوسفور ناقلاً الركاب بين أحياء المدينة.

 

أبرز مميزات التاكسي

ويتسع التاكسي البحري إلى 10 ركاب ويخدم ما بين 98 مرفأ ونقطة انطلاق، ويتميز بالسرعة والخفة والمرونة في التراصف من مختلف الاتجاهات، وهو أشبه بسيارات النقل الجماعية الصغيرة.

وتهدف البلدية إلى توظيف 50 تاكسياً بحرياً في المرحلة الأولى، على أن يتم رفع العدد بحسب الطلب، حيث تهدف لنقل الركاب عبر خطوط غير معتادة كالنقل إلى الجزر البحرية من الأحياء مباشرة.

ويعتبر التاكسي من أحدث الخطوط التي تستخدم ضمن شبكات المواصلات، والهدف منها تقديم الخدمة السهلة عبر أصغر مراكب الأسطول البحري للبلدية.

وعلى مدار عقود هناك خطوط بحرية عديدة ثابتة داخل إسطنبول، تنقل الركاب في خطوط ثابتة، وميزة التاكسي هنا هي المرونة في التنقل بخطوط غير ثابتة.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار