"بيدرسون" يدعو إلى تبادل أسرى واسع النطاق في سوريا

تاريخ النشر: 28.09.2019 | 09:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

دعا المبعوث الأممي إلى سوريا (غير بيدرسون)، أمس الجمعة، إلى إجراء عمليات تبادل أسرى "واسعة النطاق" بين نظام الأسد والمعارضة في سوريا، وذلك بغرض "بناء الثقة" قبل اجتماع اللجنة الدستورية، نهاية شهر تشرين الأول القادم.

وقال "بيدرسون" "هذا مجتمع منقسم للغاية... هناك غياب للثقة بين الجانبين كما هو واضح لكن هناك أيضا افتقار للثقة بين سوريا والمجتمع الدولي... لذلك نأمل أن اللجنة الدستورية يمكن أن تشكل خطوة أولى في الاتجاه الصحيح".

وأوضح "بيدرسون" في حديث لـ"رويترز" على هامش مشاركته في فعاليات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن "أحد الإجراءات المهمة لبناء الثقة الغائبة بين الطرفين في سوريا، الإفراج عن المختطفين والمعتقلين...".

وتابع "إذا فعلنا ذلك على نطاق واسع... جنباً إلى جنب مع اللجنة الدستورية وغير ذلك من مظاهر التغيير على الأرض في سوريا.. سيبعث ذلك برسالة مهمة مفادها أنه من الممكن أن تكون هناك بداية جديدة لسوريا".

واعتبر "بيدرسون"، أن اللجنة الدستورية تمتاز عن المناقشات السياسية السابقة لكونها "المرة الأولى التي لدينا فيها اتفاق فعلاً بين الطرفين"، مضيفاً "لكنني أعترف أن العمل فيها لن يكون سهلاً وستواجه الكثير من التشكك"، معرباً في الوقتِ عينه، عن أمله أن تكون خطوة أولى في الطريق الصحيح.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة (أنطونيو غوتيريش) قد أعلن، أمس الإثنين، التوصل إلى تشكيل "اللجنة الدستورية" السورية، ولاقى الإعلان عنها ترحيباً دولياً، تزامناً مع تحذيرات الاتحاد الأوروبي مِن انهيار اتفاق اللجنة خلال شهور "ما لم يشعر السوريون أن المسار السياسي يعود لـ ملكيتهم وتحت قيادتهم"، في حين عبّر حقوقيون وكتّاب وناشطون سوريون عن رفضهم للجنة، معتبرين أنها مجرّد مهزلة سياسية وإعلان صريح بإعادة "تعويم الأسد".

اقرأ أيضاً.. سوريون عن "اللجنة الدستورية": مهزلة تاريخية ومراوغة خطيرة

يشار إلى أن الشبكة السورية لـ حقوق الإنسان وثّقت مؤخّراً، وجود أكثر مِن 118 ألف معتقل سوري في معتقلات "نظام الأسد"، في حين كشف "النظام" عن مصير نحو (ثمانية آلاف معتقل) مِن خلال "قوائم الموت" التي أرسلها إلى السجلات المدنية في معظم المحافظات السوريّة، تؤكّد مقتلهم "تحت التعذيب" في سجونه، إلّا أنه برّر وفاتهم بـ"أزمات قلبية" وأمراض مزمنة.

درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تركيا.. عدد متلقي جرعتين من لقاح كورونا يتجاوز 68 في المئة
"محافظة حماة" تغلق صالات التعازي حتى إشعار آخـر
"الإنقاذ" تغلق المدارس وأماكن التجمعات في إدلب بسبب انتشار كورونا